‎منظمة مهنيي الصحة تواصل عملها لبلورة رؤية للقطاع الصحي وتصورها للتغطية الصحية بالمغرب

تواصل منظمة مهنيي الصحة التجمعيين، عملها لبلورة رؤية للقطاع الصحي، وتصورها للتغطية الصحية بالمغرب.

وفي هذا الصدد، عقدت اللجنة الموضوعاتية المكلفة بالتغطية الصحية والميزانية، المنبثقة عن اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد الرؤية الوطنية تحت إشراف المنظمةً الوطنية لمهنيي الصحة، اجتماعا مهما في إطار انفتاحها على تجارب خارجية من أجل إغناء رؤيتها.

وشارك في هذا الاجتماع كل من جمع عثمان الهرموشي، نائب الرئيسة الوطنية للمنظمة، ورجاء غانمي، عضوة المكتب الجهوي لمنظمة مهنيي الصحة لجهة الرباط سلا القنيطرة ومنسقة اللجنة، والخبير المغربي سعد الطاوجني، مع الخبير الفرنسي في التأمين الصحي الدكتور جلبير فايل مدير سابق للصندوق الوطني لتأمين الصحي الفرنسي .

‎وفي الوقت الذي تواصل فيه اللجنة الوطنية عملها، فهي تؤكد أيضا على انفتاحها على مهنيي الصحة وخبراء مغاربة على الصعيد الوطني، وذلك بعد انتهاء جولاتها الجهوية ومواكبتها لمبادرة 100 يوم 100 مدينة.

‎وفي هذا الإطار، جدّدت المنظمة تأكيدها على أنها مستمرة في العمل من أجل إعداد رؤية في مستوى تطلعات المواطنين، كما أنها ستساهم في النقاش العمومي حول التغطية الصحية الشاملة التي دعى إليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، وذلك بتقديم تصورها في الموضوع.