مجلس جهة سوس ماسة يساهم في خلق 3 مؤسسات للرعاية الاجتماعية في تيزنيت بكلفة 9 ملايين درهم

خصص مجلس جهة سوس ماسة غلافا ماليا من أجل المساهمة في خلق ثلاث مؤسسات للرعاية الاجتماعية بإقليم تيزنيت، والتي تصل كلفة إنشائها استثمارا ماليا بقيمة 9 ملايين درهم.

وأوضح تقرير للمجلس الجهوي أن توظيف هذا المبلغ المالي، الذي سيتم رصده في إطار شراكة مع مجموعة من المتدخلين على الصعيد المحلي والجهوي والوطني، يهم أيضا تأهيل ورشة للإدماج المهني لفائدة بعض الفئات المصنفة في وضعية هشاشة.

وسيساهم مجلس جهة سوس ماسة بمبلغ 2 مليون درهم في تمويل هذا المشروع الاجتماعي، وهو المبلغ نفسه الذي سيساهم به، صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ووزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والاسرة، كل واحد منهما على حدة.

وتبلغ مساهمة الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان (أندزوا) ما قدره 1 مليون درهم، كما سيساهم المجلس الإقليمي لتيزنيت بنفس المبلغ، بينما حددت مساهمة الجماعة الترابية لتيزنيت في تمويل هذا المشروع في حدود 500 ألف درهم.

أما المنظمة المدنية “مؤسسة الجنوب للتنمية والتضامن” فتصل مساهمتها 500 ألف درهم، عبارة عن مصاريف تغطي كلفة الدراسات التقنية والمعمارية والمراقبة ومختلف المصاريف المتعلقة بالتراخيص، في حين ستخصص مؤسسة التعاون الوطني، كشريك في المشروع، دعما سنويا للمساهمة في تسيير هذه المؤسسات بعد حصولها على الترخيص وفق قانون 05.14.

وقد صادق مجلس جهة سوس ماسة في دورته العادية الأخيرة على اتفاقية الشراكة التي تهم هذا المشروع، والتي حدد بموجبها الشروط والقواعد المنظمة للشراكة بين الأطراف المتعاقدة.