المرأة التجمعية بجهة كلميم واد نون تؤكد على وجاهة الموقف المغربي للتصدي للمحاولات اليائسة للبوليساريو بالكركرات

أكدت المرأة التجمعية بجهة كلميم واد نون، على وجاهة الموقف المغربي للتصدي للمحاولات اليائسة للبوليساريو بمنطقة الكركرات، مشددة على مواصلة اليقظة والتعبئة والترافع حول القضية الوطنية.

وفي هذا الصدد، أكدت حبيبة أمغيار، رئيسة منظمة المرأة التجمعية بجهة كلميم واد نون، أنه من واجب كل مغربي غيور تكذيب كل المغالطات التي يروج لها مرتزقة البوليساريو، التي يشنون من خلالها حربا نفسية حول الوضع في صحرائنا المغربية.

وأضافت أمغيار أن المنظمة الجهوية من منطلق أدوارها التأطيرية والترافعية حول القضية الوطنية، باعتبارها ذات أولوية تتابع بانشغال واهتمام كبيرين تطورات قضية صحرائنا المغربية والمستجدات الميدانية في الكركرات.

وأكدت على وجاهة الموقف المغربي للتصدي للمناورات اليائسة في منطقة الكركرات والدعم اللامشروط للتدخل المشروع لتمشيط المنطقة وتأمين العبور السلس للسلع والبضائع والأفراد في اتجاه الجارة موريتانيا الذي ينسجم تمام الانسجام مع المرجعيات القانونية الدولية من ضبط النفس والحكمة في مواجهة مختلف الاستفزازات التي كانت تختبر صبر المملكة المغربية.

وشدّدت على مواصلة التعبئة واليقظة والترافع حول قضيتنا الوطنية بكافة السبل القانونية المتاحة ودعم موقف بلادنا في مواجهة الخصوم ومواصلة الإشادة بحل الحكم الذاتي كحل واقعي وجدي وسلمي وسياسي لتجاوز هذا الصراع المفتعل.