في إطار حملتها الوطنية للتوعية حول “سرطان الثدي”.. منظمات موازية لـ”الأحرار” تنظم ندوة علمية حول هذا المرض

أطلقت كل من منظمة مهنيي الصحة التجمعيين، والفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، والفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية، سلسلة أنشطتها التوعوية والتحسيسية في إطار حملتها الوطنية الرقمية للتوعية حول سرطان الثدي، بمناسبة الشهر العالمي للتوعية حول هذا المرض، وذلك بتنظيمها أول ندوة في هذا الصدد حول موضوع “سرطان الثدي ماذا يجب معرفته سيدتي؟”.

وشارك في تأطير هذه الندوة كل من د. عثمان الهرموشي، نائب الرئيسة الوطنية لمنظمة مهنيي الصحة التجمعيين، ودكتور مقيم في طب النساء والتوليد، ود. لطفي زاكي، رئيس منظمة مهني الصحة الجهوية بفاس مكناس، واختصاصي في الجراحة العامة، ود. محمد حسون، طبيب اختصاصي في علم النفس، ورئيس المنظمة الجهوية طنجة تطزوان لمهنيي الصحة.

وأيضا كل من د. كوثر حسني، طبيبة اختصاصية في الأنكولوجية الطبية، ود. مصطفى السويح، عضو المكتب الوطني لمنظمة مهنيي الصحة التجمعيين، طبيب اختصاصي في الجراحة الأنكولوجية وخبير في سرطان الثدي والرحم، ود. جيهان أندي، أخصائية في التغذية.

وتناول المتدخلون في كلماتهم، كل حسب اختصاصاته، مجموعة من المعلومات المفيدة للنساء، على غرار معطيات وأرقام خاصة بالمرض، وأعراضه، وأهمية الكشف المبكر، والعلاج من هذا المرض، ومعلومات متعلقة بالجراحة الخاصة بسرطان الثدي، ومعطيات أخرى مرتبطة بعلم النفس، ثم معلومات تخص العلاقة بين التغذية ومرض السرطان.

جدير بالذكر أن هذه الحملة تأتي في إطار شهر أكتوبر الذي يعتبر شهرا عالميا للتوعية والتحسيس حول سرطان الثدي وأيضا باعتبار حزب التجمع الوطني للأحرار بمعية منظماته الموازية يبادر دوما إلى الانخراط في شتى الحملات الهادفة لتوعية المواطنين والمواطنات.