بنشعبون يوقع على ميثاق للإنعاش الاقتصادي والشغل

تم، اليوم الخميس بالرباط، التوقيع على ميثاق للإنعاش الاقتصادي والشغل، وذلك على هامش الاجتماع التاسع للجنة اليقظة الاقتصادية.

ويتضمن ميثاق الإنعاش الاقتصادي والشغل، الذي وقعه كل من محمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الادارة، وشكيب لعلج رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، وعثمان بنجلون رئيس التجمع المهني لبنوك المغرب، تدابير عرضية تأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات القطاعية.

وقال بنشعبون، في كلمة بالمناسبة، إن الاجتماع التاسع للجنة اليقظة الاقتصادية يعد مناسبة لمعالجة تطور المؤشرات الماكرو-اقتصادية وعلى الوضعية الاقتصادية لمختلف القطاعات، وأيضا للشروع في توقيع ميثاق للإنعاش الاقتصادي والشغل، طبقا للتعليمات الملكية السامية.

وأضاف الوزير أن هذا الميثاق يعطي طابعا رسميا للالتزام الجماعي والمشترك بين الدولة والقطاع الخاص، ممثلا بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، والتجمع المهني لبنوك المغرب، مسجلا أن الهدف يبقى هو إنعاش الدينامية الاقتصادية وتسريع مسلسل الاقتصاد.

وأوضح أن الأمر يتعلق، أيضا، بالحفاظ على إنعاش الشغل، والحفاظ على صحة المستخدمين، ودعم الحكامة الجيدة.

من جهته، قال شكيب لعلج إن ميثاق الإنعاش الاقتصادي والشغل هو الضامن لتقاسم المسؤولية من أجل انتعاش اقتصادي حقيقي، مستدام وشامل، مسجلا أن هذا العقد العام-الخاص جاء ليوضح التزامات الجهات الفاعلة لإنجاح هذا المنعطف التاريخي.

وذكر لعلج، بهذه المناسبة، بالتزامات رؤساء المقاولات لحماية صحة مستخدميهم، والحفاظ على مصادر دخلهم، والاستثمار، وخلق مناصب الشغل، فضلا عن المساهمة، بشكل فعال وبكل مواطنة، في تطور البلاد.