في ندوة لجمعية الحمامة بوجدة.. أكاديميون وسياسيون يناقشون موضوع “جائحة كورونا ودول شمال إفريقيا”

نظمت جمعية الحمامة للتربية والتخييم بوجدة، يوم السبت 20 يونيو، ندوة تفاعلية عن بعد، تحت عنوان “جائحة كورونا ودول شمال إفريقيا: آثار اجتماعية وآفاق مستقبلية”.

وشارك في هذه الندوة التفاعلية، مصطفى بايتاس عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، بالإضافة إلى مجموعة من الفعاليات الأكاديمية، والسياسية، والجمعوية والإعلامية من دول شمال إفريقيا (الجزائر، تونس، ليبيا، مصر، بالإضافة إلى المغرب (

وقد شكلت هذه الندوة مناسبة لتبادل الآراء والتجارب بين مختلف المجتمعات وأيضا لتقديم تصورات مستقبلية من وجهات نظر مختلفة.

وبهذه المناسبة، أوضح أمين خيري، رئيس المكتب الجهوي لجمعية الحمامة بجهة الشرق، أن هذه المبادرة تأتي تماشيا مع الوضع العالمي الذي عرف تغيرات عدة بسبب جائحة كورونا، مشيرا إلى أن المشاركين في الندوة أجمعوا على أن هذه الظرفية أبرزت أهمية كل من الأمن الصحي والأمن الغذائي ومحورية البحث العلمي والتعليم.