فتاح العلوي: وزارة السياحة ستعمل مع الشركاء المعنيين على ضمان الانطلاقة السليمة لقطاعي السياحة والصناعة التقليدية

أكدت فتاح العلوي، وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، أن الوزارة في ظل العمل الجاري للحد من آثار جائحة كرونا على الأنشطة الاقتصادية، ستعمل مع الشركاء المعنيين في الأسابيع المقبلة، وفي إطار مقاربة تشاركية، على ضمان إعادة الانطلاقة السليمة لقطاعي السياحة والصناعة التقليدية اللذين تضررا كثيرا من الانعكاسات السلبية لانتشار هذا الوباء.

وسجّلت الوزيرة، وفق بلاغ صدر في أعقاب هذا الاجتماع، الذي ترأسه أحمد حجي، والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان، رئيس المجلس الإداري للشركة، أن جهة سوس-ماسة تعد من أهم الوجهات السياحية على صعيد المملكة، منوّهة في نفس الوقت، بالجهود المبذولة من طرف السلطة الولائية والمنتخبين والفاعلين المعنيين للنهوض بالقطاع السياحي ، حيث أكدت أن الوزارة لن تدخر جهدا في مواكبة شركة التنمية الجهوية للسياحة في الأشهر والسنوات المقبلة.

ومن جهتهم، أعرب أعضاء المجلس الإداري عن ارتياحهم لعمل الشركة، وما حققته من منجزات وبرامج وتدخلات خلال المدة القصيرة التي مرت على إنشائها، وذلك على ضوء العرض الذي قدمه المدير العام للشركة حول منجزاتها وسير عملها، ونتائجها المالية خلال السنة المنصرمة، وبرنامج عملها للسنة الجارية.

وأكد أعضاء المجلس الإداري للشركة على ضرورة دعمها وإسنادها، كما سجلوا أن قطاعي السياحة والصناعة التقليدية يعدان من أكثر القطاعات تضررا من الانعكاسات السلبية لجائحة كرونا، مما يستدعي تضافر الجهود لتجاوز هذه الوضعية، وتعبئة كل ما هو متاح وضروري لإعادة إطلاقهما.