الشبيبة التجمعية بجهة كلميم-وادنون تنظم حملات توعية وتحسيس بوباء فيروس كورونا

نظمت الشبيبة التجمعية بجهة كلميم-وادنون، خلال الأسبوع المنصرم، حملات للتوعوية والتحسيس بضرورة الالتزام بالتدابير والإجراءات الوقائية من وباء فيروس كورونا المستجد.

وشملت هذه الحملات مختلف أقاليم الجهة، وذلك من أجل توعية الساكنة بخصوص خطورة وباء كورونا الذي يجتاح العالم بأسره، كما تم تسجيلات العديد من الحالات في بلادنا التي انخرطت في اتخاذ مجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية.

وعمل شباب “الأحرار”، الذين التزموا بكافة الشروط الوقائية، بتوزيع عدد من النشرات الإخبارية رفقة مواد وقائية على الساكنة، وتقديم عدد من التدخلات تنزيلا للدور المنوط بها اتجاه الساكنة وخصوصا في مثل هاته الظروف.

وبهذه المناسبة، تناشد الشبيبة التجمعية، كافة الشباب والمواطنين عامة، بضرورة الالتزام بالتعليمات والالتزام بشروط الطوارئ الصحية والتدابير والإجراءات التي اتخذتها الحكومة ومختلف المؤسسات والمصالح المختصة.