نادية فتاح تتفقد أروقة المعرض الوطني للصناعة التقليدية بمراكش

قامت نادية فتاح العلوي وزيرة السياحية والصناعية التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، مساء أمس الثلاثاء، بزيارة تفقدية لأروقة المعرض الوطني للصناعة التقليدية بمراكش في دورته السادسة، والذي ينظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس.

وكانت هذه الزيارة مناسبة لتواصل الوزيرة مع العارضات والعارضين الذين يمثلون مختلف جهات المملكة، والذين وصل عددهم هذه السنة الى 1200.

وحرصت الوزيرة والوفد المرافق لها على زيارة وتفقد عدد من أروقة المعرض الذي يجسد أصالة وعراقة الصناعة التقليدية المغربية، المنظم على مساحة خمس هكتارات بمنطقة الباب الجديد بمراكش.

ويسعى هذا الموعد، المنظم بمبادرة من وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي بشراكة مع دار الصانع، إلى إرساء علامة تجارية للصناعة التقليدية المغربية وجعل هذه التظاهرة فضاء رئيسيا لالتقاء الصناع التقليديين الذين يرغبون في تثمين إبداعاتهم والاطلاع على الاتجاهات السائدة في المجال وإيجاد منافذ جديدة وتسويق المنتجات مع الحفاظ على مداخيل الصناع والرفع منها.

وتتميز دورة هذه السنة بتبني مفهوم جديد يقوم على توزيع موضوعاتي جديد لعشر حرف تقليدية، ودعوة ألف و200 عارض من صناع تقليديين وتعاونيات ومقاولات تنتمي إلى الجهات الـ12 للمملكة، إلى فضاء عرض تبلغ مساحته 50 ألف متر مربع.

وتعرف الدورة إقامة جناح مخصص للحفاظ على الحرف المهددة بالانقراض وتمديد مدة العرض من أسبوع إلى أسبوعين ومشاركة عدد من البلدان الصديقة كضيوف شرف، وهي تونس وموريتانيا والشيلي وإندونيسيا والهند.