أخنوش يكشف حصيلة محاربة الفوارق المجالية الموجه بالعالم القروي

كشف عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن إجمالي برامج العمل الجهوية فيما يخص محاربة الفوارق المجالية بلغت حوالي 22,1 مليار درهم، منها 10,36 مليار درهم ممولة من صندوق التنمية القروية والمناطق الجبلية.

وأضاف أخنوش، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب أمس الاثنين، أن الإنجازات تعرف تقدما مهما على أرض الواقع، حيث تم إلى غاية متم سنة 2019 إنجاز، 5847 من الطرق والمسالك القروية والمنشآت الفنية المرتبطة بها.

كما تم إنجاز، يضيف أخنوش، 1485 عملية بناء وصيانة للبنية التحتية لقطاع التعليم، فضلا عن 393 عملية اقتناء لوسائل النقل المدرسي والمعدات والتجهيزات.

وبخصوص منظومة الماء، أوضح أخنوش أنه تم إنجاز 10538 عملية ربط فردي وجماعي بشبكة الماء الصالح للشرب وتوسيع الشبكة على مسافة 701 كلم، وربط 490 دوارا بالشبكة الكهربائية، وتوسيع شبكة الربط على مسافة 644 كلم.

وأكد الوزير على الشروع في المصادقة على البرامج الجهوية لتقليص الفوارق المجالية والاجتماعية في العالم القروية برسم 2020.

وشدد أخنوش على أن برنامج تقليص الفوارق، فعال للتدخل التنموي الجهوي
إذ يحقق الإلتقائية لمجموعة من المتدخلين والإندماج لعدد من المشاريع في الميدان.

وأكد الوزير على أن نجاعة تدخلات البرنامج مضمونة، كونه استند على هندسة الامركزية في التخطيط واقتراح المشاريع جهوياً، مشيرا إلى أن مشكل البرمجة المالية للصندوق لم يعد مطروحاً، الشيء الذي يجعل الرؤية واضحة عند جميع المتدخلين، والدليل هو برمجة 9,9 مليار والالتزام بها من أصل 10 مليار.