عزيز أخنوش يقدم واجب العزاء لأسرة الوزير والسفير الراحل بدر الدين السنوسي

زار رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش بيت الوزير والسفير السابق الراحل بدر الدين السنوسي، لتقديم واجب العزاء.

وحرص أخنوش على نقل أصدق عبارات التعازي والمواساة نيابة عن جميع أعضاء الحزب ومنظماته الموازية وروابطه المهنية، في وفاة واحد من مؤسسي الحزب، ومناضليه.

وتوفي أمس الخميس بالرباط، الراحل السنوسي، عن سن يناهز 86 سنة، حسب ما علم لدى أسرة الفقيد.

وتقلد الراحل السنوسي قيد حياته مناصب عدة، حيث كان مديرا للديوان الملكي في عهد المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني، وسفيرا لجلالته في عدة دول، ووزيرا، بالإضافة إلى مهام برلمانية ورئيسا لبلدية اليوسفية.

وأوضح المصدر ذاته، أن الفقيد، الذي ولد سنة 1933، اختار في آخر أيامه الانكباب على الأعمال الاجتماعية حيث أسس لهذا الغرض “مؤسسة حسن السنوسي للأعمال الاجتماعية”، وشيد مركزا سمي ب”دار الأمان للمرأة والطفل”، ومدرسة للتعليم الأولي، ومركزا للتكوين المهني بحي تابريكت بمدينة سلا لفائدة أبناء الحي والأحياء المجاورة.