تنسيقية “الأحرار” بفرنسا تحدث 12 مكتباً جهوياً وتطلق مبادرات للقرب من المواطن

أحدثت تنسيقية التجمع الوطني للأحرار بفرنسا 12 مكتباً جهوياً لها، على غرار مكتب جهة باريس.

كما تم إعطاء الانطلاقة الرسمية لمكتبين على مستوى جهة مونبوليي برئاسة المنسقة رشيدة هبري، ونائبها مويسة مويسة، في أكتوبر الماضي، وعرفت جهة ستراسبورغ أيضا افتتاح مكتبها بحضور يوسف شيري، رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية وإدريس أعراب، رئيس هيئة التجار بفرنسا، والحسين اكلام، عضو لجنة مغاربة العالم، وذلك تزامنا مع الذكرى 44 للمسيرة الخضراء.

وفي إطار الدينامية التي يعرفها الحزب بفرنسا ستتواصل اللقاءات لتشمل جميع الجهات وذلك استعدادا لتنظيم مؤتمر مغاربة العالم بفرنسا المزمع انعقاده يوم 2 فبراير 2020، تحث شعار “يوم واحد 100 مدينة”.

ومن أهم الأنشطة المبرمجة، والتي يقوم بها المكتب المحلي للحزب على مستوى جهة باريس والضواحي، ويسعى من خلالها لتحقيق القرب من المواطن، هي إطلاق خط هاتفي موحد للجهة، وإحداث “كأس الحمامة” لكرة القدم بين الفرق التجمعية الخاصة بالمقاطعات والجهات، وتنظيم مقامات ثقافية وترفيهية لتوحيد أواصر المحبة بين أعضاء والمتعاطفين مع الحزب وكذا مناسبة لنشر أفكار الحزب وتعميمها خاصة عند الشباب، فضلا عن إطلاق عشر تنظيمات موازية محلية وإحداث 8 مكاتب بمحليات تابعة للجهة.

إلى جانب إطلاق برنامج “مقاطعة كل شهر” والذي سيختتم بتنظيم مؤتمر للجهة بمشاركة المقاطعات الثمانية وذلك يوم 07 يونيو 2020.