بنشعبون: صناديق التقاعد مطالبة بتعزيز أدائها وتطوير جودة خدماتها

قال وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، أمس الخميس بالصخيرات، إن الهيئات القائمة على صناديق التقاعد مطالبة بالإضافة إلى القضايا المتعلقة بتحسين الخدمات المقدمة للمستفيدين والاستدامة المالية للأنظمة التي تديرها، بتعزيز أدائها وتطوير جودة خدماتها.

وأشار بنشعبون في كلمة تلاها باسمه الكاتب العام للوزارة، زهير الشرفي” في افتتاح الندوة الدولية تحت عنوان “التحول الرقمي ، رافعة الأداء والتميز لمؤسسات التقاعد”، إلى أنه لا يمكن تحقيق هذه الأهداف إلا من خلال تغييرات تنظيمية وتكنولوجية عميقة، ومن خلال وضع استراتيجيات تخضع باستمرار للمراجعة، بما يقطع مع جميع أشكال الممارسات التقليدية”.

وتابع الوزير، أن “التحول الرقمي يعد وسيلة أساسية لمواجهة هذه التحديات”، مؤكدا على أهمية مقاربة هذا التحول من خلال رؤية متماسكة ومنسجمة تشمل جميع المتدخلين في المنظومة، وكذا الإستعانة بقيمة التآزر والذكاء الجماعي من أجل تحقيق الأهداف المتوقعة مع التحكم في التكاليف.

وشدد أيضا على أن موضوع هذا الاجتماع يقع في صميم اهتمامات وأولويات المملكة، موضحا، في هذا السياق، أن المغرب، انخرط خلال العقدين الأخيرين تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، في دينامية تكنولوجية مهمة، بدء ا من برنامج “الحكومة الإلكترونية” ومرورا بـ”المغرب الرقمي 2013″، ووصولا إلى إطلاق الاستراتيجية الوطنية “المغرب الرقمي 2020” سنة 2016، والتي تهدف، على وجه الخصوص، إلى تقليص الفجوة الرقمية، وزيادة الاتصال الرقمي، وتعزيز توافر الإجراءات الإدارية عبر الأنترنت ووضع المغرب بين المراكز الرقمية الرائدة على المستوى الإقليمي.