من طنجة.. مورو يؤكد انخراط “الأحرار” في استكمال بناء مغرب المستقبل

قال عمر مورو عضو المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار والمنسق الإقليمي للحزب بعمالة طنجة إن المغرب يعيش لحظة ومحطة تاريخيتين، يكتسيهما استكمال بناء المستقبل.

وأضاف مورو في اللقاء الجهوي المنظم اليوم السبت بمدينة طنجة، والذي حضره أعضاء المكتب السياسي ووزراء الحزب ومنظماته الشبابية وهياكله المهنية، و5000 آلاف مشارك، إن الحزب تبنى مشروع استكمال البناء، الذي رسم معالمه صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتابع مسترسلا أنه”مغرب الكفاءات، والاستحقاق والشباب – ومغرب الجهات، والتضامن والتآزر ومغرب المرأة والعامل والطالب والتاجر، مغربنا جميعا”.

وأوضح أن لقاء الحزب اليوم هو دعم لهذا المغرب، الذي ساهم الحزب في بنائه منذ أكثر من 40 سنة، ولا يزال يؤكد ويناضل من أجله.

واعتبر أن “مسار الثقة، الذي رسم استراتيجية الحزب في بناء النموذج التنموي البديل، تأكيد على كفاءات وتبصر واستباقية الأحرار وانخراطه الذكي في كل ما يخدم البلاد والعباد.

واسترسل مورو قائلا “لا أخفيكم مشاعر الإرتياح بهذا الحضور الحاشد، الذي يؤكد أن حزب التجمع الوطني للأحرار سيقول كلمته بأقاليم ومدن جهة طنجة تطوان الحسيمة، ونحن كلنا ثقة على أن التجمع الوطني للأحرار بهاته الجهة العزيزة زاخر بالكفاءات ويمتلك برنامجا متكاملا لتدبير شؤون الجماعات الترابية والمهنية والتجاوب مع مطالب الساكنة، برنامجا يقطع مع عقلية الإقصاء والاستفراد بالقرار، برنامج يضع مصلحة المواطنين والوطن فوق أي اعتبار”.