تعزية

تلقى حزب التجمع الوطني للأحرار، بحزن بالغ، خبر وفاة 17 مواطنا وإصابة آخرين، خلال حادث انقلاب حافلة نواحي الراشيدية، جراء فيضان أحد الوديان، كانت قادمة من الدار البيضاء في اتجاه الريصاني.

وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم الحزب، رئيسا ومكتبا سياسيا ومنظمات موازية ومناضلات ومناضلين، بالعزاء الصادق إلى كافة أسر الضحايا، سائلا من المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، ويلهم ذويهم جميل الصبر والسلوان؛ كما يتمنى “الأحرار” الشفاء العاجل للناجين.

وإنا لله وإنا إليه راجعون..