منظمة المرأة بمراكش آسفي تُحفز النساء على الرياضة وتوصي بحماية البيئة

نظمت المنظمة الجهوية للمرأة التجمعية لجهة مراكش آسفي، أمس الأحد 4 غشت الجاري، بفضاء شارع محمد السادس وسط مراكش، صبيحة رياضية وبيئة، واختارت لها شعار “بالرياضة نحافظ على صحتي ونحمي حتى بيئتي”.

وشارك في هذه الصبحية المتميزة، المفتوح في وجه العموم أزيد من 250 امرأة يمثلن مختلف أقاليم الجهة.

ودعت المنظمة خلال هذا النشاط، النساء إلى المواظبة على ممارسة الرياضة، وجعلها ضمن برنامجهن الأسبوعي، والتخلي بشكل كلي عن قلة الحركة، لما ينتج عنها من خمول وأمراض، وشددت في الآن ذاته على ضرورة الحفاظ على البيئة وفضاء العيش المشترك.

ويروم تنظيم هذا النشاط، النسائي التوعية بأهمية الرياضة على صحة النساء، ودورها في الوقاية من بعض الأمراض، وأهميتها في كسب اللياقة البدنية وتحفيز الجسم.

وعرف برنامج هذا اليوم الرياضي والبيئي، فترة لرياضة المشي بمحور شارع محمد السادس، مع المساهمة في تنظيف مقطع يعرف إقبال الساكنة المراكشية.

وشهد هذا اللقاء حضور هشام النجمي عضو المجلس الوطني للحزب كضيف شرف، إلى جانب رئيسة المنظمة الجهوية للمراة التجمعية بجهة مراكش آسفي مريم زغبوش وعضوات المكتب الجهوي للمنظمة.