تنسيقية “الأحرار” بفرنسا تؤكد على العمل الجاد والعمل الميداني إلى جانب المواطنين

أكد بلاغ صادر عن تنسيقية التجمع الوطني للأحرار بفرنسا، على العمل الجاد بقيمٍ تجمعية يطبعها الإخلاص والتفاني، لخلق أول لبنة صلبة للثمتيلية السياسية للحزب بفرنسا.

ونوه البلاغ، بالمجهودات المضاعفة، التي يقودها رئيس الحزب عزيز أخنوش، وبثقته بقدرات أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج خاصة بفرنسا، والذين كان لهم دور محوري في استكمال الهياكل الحزبية.

كما أشاد بالعمل الدؤوب لأنيس بيرو منسق الجهة 13، في إنجاح جميع اللقاءات في بلدان الاستقبال.

ويشكل يوم الـ4 من يوليوز 2019، حسب المصدر ذاته، لحظة تاريخية عند تجمعيي فرنسا بتنصيب رشيدة هبري كمنسقة للحزب بفرنسا، التي بدورها تمكنت من جمع كفاءات مغربية مقيمة بفرنسا، هدفها العمل الميداني إلى جانب المواطنين، لاستعادة مصداقية العمل السياسي.