الطلبة التجمعيين بمدينة آسفي يناقشون الأخبار المضللة والجريمة المعلوماتية

نظمت منظمة الطلبة التجمعيين-فرع القاضي عياض بشراكة مع التنسيقية الاقليمية للحزب بآسفي ندوة وطنية حول موضوع : “الأخبار المضللة والجريمة المعلوماتية نحو مجتمع آمن”.

وقال كمال لعفر رئيس منظمة الطلبة التجمعيين، في اللقاء المنظم الاثنين المتضي، إن التجمع الوطني للأحرار، تعرض للعديد من الهجمات الممنهجة، أنتجت خلالها أخبار مضللة، وإشاعات مغرضة، سعت إلى المس بأعراض قياديي الحزب ومناضليه.

من جهته أخرى، نوه عبد الرحمن اليزيدي عضو المكتب السياسي بالدينامية التي تعرفها منظمة الطلبة التجمعيين، قائلا إنها أبانت عن حضور قوي داخل الجامعة المغربية.

وخصص النقاش في هذه الندوة، للقوانين الهادفة إلى محاربة الجريمة المعلوماتية، منها القانون 03.03 المتعلق بمكافحة الارهاب، والقانون 24.03 الخاص بتعزيز الحماية الجنائية للطفل والمرأة، ثم القانون المتعلق بنظم المعالجة الآلية للمعطيات.


وعرفت الندوة حضور 320 طالب وطالبة، وأعضاء التنسيقية الإقليمية لحزب التجمع الوطني للأحرار باسفي، وأعضاء المكتب الجامعي القاضي عياض آسفي.