بايتاس يدعو وزارة الشباب للكشف عن الإجراءات المتخذة لاسترجاع حق فريق الوداد الرياضي

وجه النائب البرلماني مصطفى بايتاس، سؤالا آنيا لوزير الشباب والرياضة، حول الإجراءات المتخذة للدفاع عن حق فريق الوداد الرياضي البيضاوي، في المباراة التي جمعت الجمعة الماضي، بينه وبين فريق الترجي التونسي، برسم إياب نهاية عصبة أبطال أفريقيا.

ووصف بايتاس المباراة في نص السؤال الأني، بـ”فضيحة كروية بكل ما تحمله الكلمة من معنى”، كان بطلها التحكيم الإفريقي، مضيفا أن التحكيم أثر سلبا على تطور كرة القدم الإفريقية عموما، وجعلها إحدى الكوابح التي تعترض تطورها.

واسترسل قائلا “للأسف لم تستطع التخلص من براثن هذا الفساد الجاثم وإلا فكيف نفسر تعطل تقنية الفار أمام أعين رئيس الكاففي مشهد يمس بمبدأ تكافؤ الفرص بين الفرق المتنافسة”.

ودعا بايتاس، وزير الشباب والرياضة للكشف عن التدابير والإجراءات الآنية التي اتخذتها الوزارة، من أجل معالجة هذا الموضوع، وإرجاع الحق لنادي الوداد الرياضي البيضاوي.

يشار إلى أن المباراة التي جمعت فريقي الترجي التونسي والوداد البيضاوي، برسم إياب نهاية مسابقة عصبة أبطال إفريقيا في كرة القدم، توقفت إثر جدل حول تقنية التحكيم بالفيديو.

وطالب فريق الوداد البيضاوي باللجوء إلى تقنية التحكيم بالفيديو (الفار) بعد تسجيل وليد الكرتي هدف التعادل في الدقيقة 59 ورفضه الحكم الغامبي بكاري جاساما بدعوى تسلل. وهو ما رفضه أيضا الحكم الغامبي.

وذكرت وسائل إعلامية مختلفة أن تقنية الفار كانت معطلة. وكان فريق الترجي التونسي متقدما بهدف اللاعب يوسف بلايلي في الدقيقة 41.