بعد مبادرة “الأحرار” المساندة لطبع تيفيناغ بالعملة.. كميل : مجلس النواب يؤجل المصادقة على مشروع قانون بنك المغرب

على إثر التطورات التي عرفها ملف التصويت على القانون المتعلق ببنك المغرب، أكد توفيق كميل، رئيس فريق التجمع الدستوري، أن مجلس النواب قرر تأجيل التصويت على هذا القانون إلى حين التصويت على القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للغة الامازيغية والقانون الاطار للتربية والتكوين، والقانون التنظيمي المتعلق بمجلس اللغات والثقافة المغربية في أجل أقصاه عشرة ايّام.

ونوه توفيق كميل بهذا القرار كما تقدم بعميق شكره للسيد رئيس مجلس النواب وكل رؤساء الفرق والمجموعة النيابية على التعاطي الإيجابي مع هذا الملف، معتبرا أن تفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية في مختلف مناحي الحياة العامة سيطرح في كل القوانين بالنظر للطابع الاستعجالي لهذا القانون الهام.

وأكد أن التجمع الدستوري، الذي يعول على تعبئة كل الفرق لتسريع إخراج هذه القوانين التي عمرت طويلا بالبرلمان، سيدفع بكل إيجابية وبحسن نية في سبيل إخراجها عاجلا من منطلق حسه الوطني وبناءا على الرصيد الإيجابي لبلادنا في هذا المجال.

وكان فريق التجمع الدستوري قد طالب قبل أيام قليلة بإعادة هذا القانون إلى لجنة المالية لدراسته من جديد والتصويت عليه. إذ شكل تعديل المادة 57 التي تنص على أن الكتابات المطبوعة أو المنقوشة على الأوراق والقطع النقدية تكون باللغتين العربية والأمازيغية، واستبعاد الأمازيغية أصل الخلاف.

وبهذا الخصوص دافع “الأحرار” عن طبع حروف تيفيناغ بالعملة، ودعا لتصحيح هذا الخطأ، مؤكدا أن تعثر مسار المصادقة على القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية لا يجب أن يوقف أي مبادرة تروم تعزيز اللغة الأمازيغية في مختلف مناحي الحياة العامة.