تنسيقيات التجمع وشبيبته بالجهات تشجع الألعاب الجماعية بتنظيم دوريات لكرة القدم

تنظم تنسيقيات التجمع الوطني للأحرار بجهات المملكة دوريات لكرة القدم، ضمن أنشطتها الرمضانية، لفائدة الشباب.

ونظمت الشبيبة التجمعية بإقليم السمارة وتحت إشراف منظمة الشبيبة التجمعية بجهة العيون الساقية الحمراء، دوري رمضاني في كرة القدم لفائدة الناشئة بمدينة السمارة من أبناء مخيمات الوحدة.

وجرت أطوار المباراة النهائية بالقاعة المغطاة بالسمارة، وحضرها كل من محمد الفيلالي رئيس المنظمة الجهوية للشبيبة التجمعية بالعيون مرفوقا بالقيادي عالي معطلا، ومجموعة من أعضاء الشبيبة بالجهة.

وقد منحت ميداليات وبذلات رياضية للفرق الأربعة المتصدرة للدوري، كما تم تتويجهم بكأس الدوري، ليتم بعد ذلك تنظيم إفطار جماعي على شرف الفرق المشاركة.

ولقيت المبادرة استحسان الفرق المشاركة وأسر الأطفال واعتبروها التفاتة وبادرة حسنة إلى أبناء هذه الأحياء الهشة.

وبمدينة الداخلة افتتحت الشبيبة التجمعية لجهة الداخلة واد الذهب دوريا لكرة القدم لفائدة  أبناء المدينة.

وتعتبر الشبيبة أن دوري كرة القدم مناسبة لترويض النفس والجسد، وأيضا  للتعرف على أبرز القيادات الجهوية والتنافس معها على أرضية يملأها الاحترام والتنافس الشريف.

وفي مدينة الدار البيضاء نظمت اتحادية مرس السلطان دوري رمضاني لكرة القدم لفائدة  16 اتحادية تمثل جهة الدار البيضاء سطات، تحت إشراف المنسق محمد بودريقة

وتنافست تنسيقيات التجمع في ما بينها، ويتعلق الأمر بكل من فرق عن اتحاديات أنفا وسيدي عثمان والبرنوصي  وعين السبع، والمحمدية وبرشيد، ومديونة وبن مسيك.

وعرفت المباريات حضور عدد من أعضاء المكتب السياسي بجهة الدار البيضاء، بالإضافة لمناضلي الحزب بالجهة، ويندرج الدوري في إطار البرنامج السنوي لاتحادية الفداء مرس السلطان، ويروم  تشجيع الممارسة الرياضية للفئات الشابة في الألعاب الجماعية.

وبمراكش نظمت الشبيبية التجمعية الجهوية دوري لكرة القدم، جمع ممثليين عن جمعية الحمامة ومنظمة الطلبة وهيئة الإغاثة، وكان شعاره “القوة في نبذ الفردية”.