التجمع الوطني للأحرار يلتقي بتجمعيي ألمانيا ويختار كريم زيدان منسقاً له

ترأس أنيس بيرو، منسق الجهة 13 وعضو المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار، ندوة موضوعاتية تحث عنوان “مساهمة مغاربة العالم في التنمية المستدامة لوطنهم الأم المغرب”، أمس السبت بمدينة فرانكفورت الألمانية.

وتوج هذا اللقاء بالتعيين الرسمي من طرف الرئيس، عزيز أخنوش، لكريم زيدان، منسقاً للحزب بألمانيا. ويأتي بعد اللقاء الأخير
في باريس، مارس الماضي، ويندرج ضمن سلسلة من اللقاءات الموضوعاتية التي دعا إلى تنظيمها الرئيس قصد تشجيع سياسة القرب والتواصل وتعزيز النقاش وتبادل الأراء مع مغاربة العالم.

وعرفت الندوة مشاركة عدد من تجمعيي ألمانيا القادمين من مختلف المدن وكذا بعض أعضاء الحزب ومنسقي الدول المجاورة كفرنسا وبلجيكا.

وأدار القيادي في التجمع الوطني للأحرار نقاشا انصب حول المحاور الأساسية لرؤية الحزب بخصوص النموذج التنموي الجديد للمغرب “مسار الثقة” بدءً بالقيم التي يحملها والأولويات التي يطرحها في مجالات التعليم والشغل والصحة.

و أكد أنيس بيرو أن التجمع الوطني للأحرار يولي أهمية كبرى لمغاربة العالم والتي تتماشى والتوجهات الملكية السامية بخصوص هذه الفئة من المواطنين المغاربة.

وفي هذا السياق حث المنسق الجهوي مغاربة ألمانيا على الإسراع في إعداد تصورهم فيما يخص مساهمتهم في النموذج التنموي الجديد وذلك انطلاقا من التجربة والخبرة المتراكمة من نجاح النموذج التنموي لبلد إقامتهم وكذا حسب التطلعات والانتظارات التي يسعون إلى تحقيقها من خلاله لوطنهم المغرب.