أدعي يسائل أمزازي حول الملف المطلبي لرجال التعليم العالي ويدعو لإعفاء ضريبي على البحث العلمي

وجه المستشار البرلماني، لحسن أدعي، سؤالا شفوياً لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، حول الملف المطلبي لرجال التعليم العالي.

وقال أدعي في معرض سؤاله، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين أمس الثلاثاء، إن الوزارة الوصية لم تعلن بعد عن موقفها من الملف المطلبي لأساتذة التعليم العالي.

وأشار أدعي إلى أن أساتذة التعليم العالي يعانون من ضعف تشجيع البحث العلمي، معتبرا أن نجاح أي إصلاح رهين بالعناية بالعنصر البشري ومواكبته على كافة المستويات وتوفير كافة إمكانيات النجاح له.

وطالب بالإسراع بإقرار إعفاء ضريبي على البحث العلمي، قائلا إن ذلك من شأنه أن يساهم في رفع الأجور التي بقيت مجمدة منذ سنة 1997 تاريخ إقرار القانون الأساسي لأساتذة التعليم العالي. أي أن أساتذة التعليم العالي لم يستفيدوا منذ 23 سنة من أي زيادة.

كما أن الجمود، حسب أدعي، طال أيضا الترقية فهناك من الأساتذة الجامعيين من لم يتم ترقيته لأكثر من 20 سنة لذلك، داعيا إلى الإسراع بإصلاح القانون الأساسي وتعديله لكي يرفع هذا الحيف على هذه الشريحة داخل المجتمع.