“الأحرار” يفتتح مكتبه التنفيذي بأبيدجان ويلتقي بمغاربة إفريقيا جنوب الصحراء

يواصل التجمع الوطني للأحرار تعزيز هياكله خارج أرض الوطن، فبعد تجديد فروعه بعدد من الدول الأوروبية، يستعد الحزب لإعطاء انطلاقة مكتبه التنفيذي بالكوت ديفوار، المخول له تشكيل فروع أخرى في باقي دول القارة السمراء.

وسيترأس أنيس بيرو، منسق الجهة 13، بهذه المناسبة، لقاءً مع المهاجرين المغاربة بإفريقيا جنوب الصحراء، على رأسها السنغال ومالي، في الـ13 من أبريل الجاري بأبيدجان، كوت ديفوار.

ويأتي هذا اللقاء ضمن سلسلة الأنشطة التي يعقدها “الأحرار” في دول الاستقبال، بعد مؤتمر مغاربة العالم بمدريد المنظم مارس الماضي.

بيرو أكد في تصريح لـ”rni.ma” أن الجالية المغربية بالكوت ديفوار مهتمة بالعمل الحزبي وبالتجمع الوطني للأحرار على الخصوص، الذي انفتح على مغاربة العالم، وأشركهم في النقاش حول عدد من القضايا التي تهمهم.

وسجّل منسق الجهة 13 أن التجمع الوطني للأحرار، يطمح إلى جعل أشخاص أكفاء وذوي شغف في خدمة الصالح العام، تلبية للطموحات المشتركة، وذلك انطلاقا من تشخيص المشاكل التي تعانيها الجالية، والتي ترفض لعب دور المتفرج والناقد، مشددا على أن الأحرار أشخاص فاعلون يشتغلون لبلورة الحلول، ويساهمون في النقاش العمومي حول النموذج التنموي الجديد استجابة لتطلعات جلالة الملك، إيماناً منه بمستقبل المغرب والمغاربة، وبالمواطنة الحقة.