التجمع الدستوري يسائل رئيس الحكومة حول أسباب حريق سوق “ولد مينة” وإمكانية تعويض المتضررين

وجه فريق التجمع الدستوري سؤالا كتابيا لرئيس الحكومة، حول حريق سوق السعادة “ولد مينة” بالحي الحسني، ليوم أمس الأحد 24 مارس.

وطالب الفريق في نص السؤال، الذي وجهه النائب البرلماني مصطفى بايتاس، رئيس الحكومة، بالكشف عن الأسباب الحقيقة للحريق الذي شب بسوق السعادة ولد مينة بالحي الحسني، والذي التهمت نيرانه عشرات المحلات التجارية، وتسببت في خسائر مادية جسيمة.

وتابع نص السؤال، أن عدد من المواقع الإخبارية وصفت السوق المذكور بكونه يعرف خروقات تعميرية، واختلالات ترتبط بالأساس بمعايير ومواصفات السلامة الواجب توفرها في مثل هذه المرافق، وفي هذا الصدد، طالب التجمع الدستوري بتوضيح الإجراءات التي تنوي الحكومة القيام بها، لمعالجة الاختلالات التي تعاني منها أسواق المملكة، خاصة الجانب المرتبط بالسلامة، وإمكانية تعويض المتضررين جراء الحريق.