مؤتمر رفيع المستوى بأكادير حول مبادرة “الحزام الأزرق”

ينظم المغرب، في 19 فبراير الجاري بأكادير، مؤتمرا رفيع المستوى حول مبادرة “الحزام الأزرق”، وهي منصة من أجل العمل على استدامة الصيد وتربية الأحياء المائية بإفريقيا.

وسيشارك في هذا الحدث الهام ممثلون عن 22 دولة، ضمنهم 17 وزيرا، على رأسهم وزراء من النرويج، إسبانيا، ساحل العاج وروسيا.

مبادرة الحزام الأزرق التي تم إطلاقها من طرف المملكة المغربية على هامش مؤتمر كوب 22 في مراكش، تهدف إلى توحيد الدول حول قضية مشتركة وعاجلة، والحصول على دعم سياسي قوي، بالإضافة إلى تقوية مكانة قطاع الصيد البحري ضمن الاقتصاد الأزرق.

ويهدف هذا الحدث رفيع المستوى إلى إعطاء زخم لمبادرة “الحزام الأزرق” التي تتوخى المساهمة في تحويل الصيد البحري وتربية الأحياء المائية إلى قطاع مستدام يجيب عن أهداف حماية المحيطات والمساهمة في جهود الأمن الغذائي بالتوازي مع تنويع التنمية الاقتصادية بالقارة الإفريقية.