الأخ الطالبي العلمي يكشف عن تدابير الوزارة لتحسين ولوج الشباب إلى الرياضة

قال الأخ رشيد الطالبي العلمي زير الشباب والرياضة إن الوزارة تشتغل على أربع محاور رئيسية لتحسين ولوج الشباب إلى الرياضة.

وأضاف الأخ الطالبي العلمي في معرض جوابه على سؤال، في الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب أمس الاثنين، لفريق الأصالة والمعاصرة حول التدابير المتخذة لتحسين ولوج الشباب إلى الرياضة، أن الوزارة تعمل على توسيع وزيادة عدد الفضاءات الرياضية بشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وتابع الوزير قائلا ” لابد من الشراكة بين القطاعيين العام والخاص لأننا نتحدث عن الرياضة الجماهيرية المفتوحة أمام الجميع”.

وأردف الأخ الطالبي العلمي أن الوزارة تعمل أيضا على الرفع من عدد المؤطرين الرياضيين، فضلا عن تنظيم الأنشطة الرياضية.

ويرى الوزير أن الجامعات الرياضية والجمعيات الرياضية والألعاب المدرسية، هي الأخرى تساهم في ولوج الشباب إلى الرياضة، من خلال تنظيم المنافسات بين الشباب في مجموعة من المناسبات السنوية.

أما في ما يتعلق بدور الشباب، كشف الأخ الطالبي العلمي أن برنامجا جديدا سيخرج لحيز الوجود نهاية السنة الجارية، سيعيد الحياة لدور الشباب وأدوارها في التنشئة الاجتماعية والتكوين السوسيوتربوي.