وفد من المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار يترحم على روح المغفور له محمد الخامس

زار وفد عن حزب التجمع الوطني للأحرار، صباح اليوم السبت، ضريح محمد الخامس بالرباط، للترحم على الروح الطاهرة للمغفور له محمد الخامس، وذلك بمناسبة حلول عاشر رمضان المبارك، التي تصادف ذكرى رحيله.

واستحضر وفد الحزب، ما قدمه جلالة المغفور له محمد الخامس للمغرب من جليل الخدمات وعظيم التضحيات،تستلهم منها الأجيال الحاضرة معاني الوطنية الخالصة لإذكاء قيم المواطنة والعمل المتواصل البناء.
وكان المغفور له محمد الخامس، قد أسلم الروح إلى باريها في العاشر من رمضان من سنة 1380 هجرية، الموافق لـ 26 فبراير 1961.