المغرب والصندوق الأخضر للمناخ ملتزمان بالتعاون

أجرى المدير العام لوكالة التنمية الفلاحية ، مهدي العريفي، والمدير التنفيذي للصندوق الأخضر للمناخ، هوارد بامسي، مباحثات حول تعزيز التعاون في مجال تمويل المناخ بين المغرب والصندوق الأخضر للمناخ.
وأبرزت وكالة التنمية الفلاحية ،في بلاغ توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا اللقاء شكل مناسبة للوكالة لتسليط الضوء على التعاون المثمر مع الصندوق الأخضر للمناخ، فيما يخص حشد التمويل من هذه االمؤسسة الدولية.
وأضاف المصدر ذاته، أنه جرى خلال اللقاء التركيز على أهمية دعم القطاع الفلاحي في إطار الدعم المحدد على الصعيد الوطني، من خلال تعبئة سريعة للاعتمادات لدى الممولين. كما سلطت وكالة التنمية الفلاحية الضوء على المشاريع ذات الأولوية التي يتم تمويلها حاليا من طرف الصندوق الأخضر للمناخ، حيث تتعلق هذه المشاريع التي تتعلق سواء بالتكيف أوالتخفيف من آثار التغير المناخي، بالخصوص، بتدبير الماء والسقي والطاقات المتجددة وإنتاج الأغذية انطلاقا من الطحالب وتهبئة الفضاء الفلاحي.
وتم خلال هذا اللقاء -يضيف البلاغ- معالجة عملية الموافقة المبسطة للمشاريع من طرف الصندوق الأخضر للمناخ، من خلال إبراز فرصة المملكة المغربية لحشد المزيد من الأموال لتمويل المشاريع ذات الأثر البيئي والاجتماعي الضعيف، بمبلغ لا يتجاوز 10 ملايين دولار للمشروع.
من جهته، أشاد السيد هوارد بامسي بمستوى أداء وكالة التنمية الفلاحية بشأن جودة المشاريع المقترحة للصندوق، وعلى وجه الخصوص، مشروع تنمية زراعة أركان في المناطق الهشة، الذي يوجد في طور التنفيذ بتمويل من الصندوق الأخضر للمناخ من خلال هبة تبلغ 39,9 مليون دولار، مؤكدا أن الوكالة تعتبر نموذجا معتمدا ينبغي اتباعه، والذي يطرحه الصندوق في مختلف اللقاءات التي ينظمها