“جيل كأس العالم”، مبادرة للشباب ترى النور من أجل الدفاع عن ترشيح المغرب لتنظيم كأس العالم 2026

رأت النور مؤخرا مبادرة للشباب تحت مسمى “جيل كأس العالم”، والتي تتمثل غايتها في الدفاع عن ترشيح المغرب لتنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2026.

وتضم هذه المبادرة فاعلين شباب من النسيجين الجمعوي و الثقافي، تحذوهم الرغبة في الترافع لدى عموم الساكنة وفئة الشباب على وجه التحديد، من أجل ترشيح المغرب لاحتضان هذا الحدث الرياضي الكبير.

وأوضح مؤسسو هذه المبادرة، الذين ستتراوح أعمارهم ما بين 25 و35 سنة في سنة 2026، أن “الحملة الرامية للحصول على تنظيم كأس العالم لسنة 2026 يتعين عليها أن تستحوذ على القلوب والعقول. ولذلك، ينبغي على المواطنين – لاسيما الشباب – معرفة كيفية الظفر بها: ولتحقيق ذلك ليس هناك أفضل من أن تكون فاعلا”.

ويرى هؤلاء الشباب أنهم “سفراء” بأحيائهم وفي ملاعب كرة القدم الشعبية، حيث يمارس آلاف الشباب المغاربة هذه اللعبة الشعبية كل أسبوع.

ويقولون في هذا الصدد “إننا جيل كأس العالم. إذا منحت لنا الفرصة فسنكون بمثابة محرك، وإذا ما اقتنعنا فسنكون في المقابل مقنعين لجيلنا برمته، سنقوده بمعية مجتمعنا وأمتنا بثباث نحو الهدف المنشود”.

وأبرز مؤسسو المبادرة المزايا الاقتصادية والاجتماعية لتنظيم كأس العالم 2026 في المغرب، لاسيما في مجال البنيات التحتية الرياضية، والطرقية، والمينائية والصحية، وكذا في مجال التشغيل.