تسارع وتيرة نمو القروض البنكية إلى 3,2 في المائة خلال يناير 2018

أفاد بنك المغرب بأن وتيرة نمو القروض البنكية تسارعت بنسبة 3,2 في المائة خلال شهر يناير 2018، بعد 2,9 في المائة شهرا قبل ذلك.

وأوضح بنك المغرب، في مذكرته حول المؤشرات الرئيسية للإحصائيات النقدية لشهر يناير 2018، أن تطور الائتمان البنكي يعكس، بالخصوص، تزايد حدة انخفاض تسهيلات الخزينة إلى 1.3 في بالمائة بعد 3,2 في المائة ونمو قروض الاستهلاك بنسبة 4,7 في المائة مقابل 4,3 في المائة.

وأشار البنك إلى تراجع ارتفاع قروض التجهيز من 11,4 في المائة إلى 10,2 في بالمائة، فيما تباطأت وتيرة نمو القروض العقارية إلى 3,3 في المائة بعد 4,2 في المائة.

وفي ما يخص القطاعات المؤسساتية، أبرز البنك تراجع نمو القروض المقدمة للقطاع الخاص إلى 3,3 في المائة بعد 3,6 في المائة، مع تزايد نسبة نمو القروض الممنوحة للشركات غير المالية الخاصة إلى 8 في المائة عوض 1,6 في المائة، موضحا أن نسبة القروض المقدمة للقطاع غير المالي بقيت في نفس المستوى الذي بلغته في شهر دجنبر الماضي أي 3,8 في المائة.

وعلى أساس شهري، انكمش الائتمان البنكي بنسبة 2 في المائة نظرا لتراجع تسهيلات الخزينة بنسبة 5,4 في المائة، وقروض التجهيز بنسبة 1,4 في المائة وارتفاع قروض الاستهلاك بواقع 0,9 في المائة والقروض العقارية بنسبة 0,4 في المائة.