وفد عن اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية یطلع على فرص الاستثمار في قطاع الصید البحري بالداخلة

قام وفد يمثل اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية في الصيد البحري، خلال الفترة الممتدة من 15 إلى 18 من الشهر الجاري، بزيارة لمدينة الداخلة، قصد الاطلاع في عين المكان على فرص الاستثمار بجهة الداخلة وادي الذهب خصوصا في قطاع الصيد البحري.

وتندرج هذه الزيارة وفق الرئيس الجهوي للاتحاد العام لمقاولات المغرب للجهات الثلاث الجنوبية، محمد لمين حرمة الله، في إطار اللقاء الدوري للجنة المغربیة الاسبانیة المشتركة في الصید البحري.

وأوضح محمد لمين حرمة الله، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الزيارة التي ينظمها الاتحاد العام لمقاولات المغرب، تأتي من أجل الترافع والدفاع عن المصالح المشتركة التي تضمنتھا اتفاقیة الصید بین المغرب والاتحاد الاوربي والتي ستنتهي خلال شهر يونیو القادم.

وأشار المسؤول الى أنه سيتم تنظيم لقاء موسع یضم أعضاء اللجنة المغربیة الاسبانیة المشتركة لمناقشة تطورات ملف الصيد البحري لدى المحكمة الاوربیة ومستقبل التعاون بین الطرفین وذلك من أجل انجاح مشروع تجدید الاتفاقیة ومواجھة التحدیات خلال المفاوضات.

وشدد لمين حرمة الله على أن لهذا اللقاء أهمية تتمثل أولا في أنه يتعلق باتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الاوروبي باعتبار الصيد أحد الموارد الرئيسية لتموين المشاريع التنموية بالاقاليم الجنوبية، وثانيا في كون اللقاء يعقد بمدينة الداخلة حاضرة جهة الداخلة وادي الذهب وجوهرة الصحراء المغربية.

وأكد على أن هذين المعطيين سيكونان عاملا مهما في اطمئنان لجنة تقديم نتائج الاتفاقية التي كلفت بها المفوضية الاوروبية، والتي أكدت أن استغلال الموارد الطبيعية له تأثير على أكثر من 75 في المائة من الساكنة المحلية وفقا لتوصيات الامم المتحدة.

وقام الوفد الذي يمثل اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية، في وقت سابق، بزیارة لإحدى الوحدات الصناعیة التي تعمل في تجمید وتصبیر السمك بالداخلة، حيث قدمت له شروحات حول طريقة الاشتغال والمراحل التي یمر منھا المنتوج منذ وصوله للوحدة وطريقة تعليبه وصولا إلى إعداده للتصدیر .

كما عقد الوفد اجتماعا في المركز الجھوي للاستثمار في الداخلة، حضره عدد من الفاعلین الاقتصادیین بالجھة، تم خلاله الإجابة عن تساؤلات بعض الإعلامیین الاوروبيين والمغاربة المشاركین في هذه الزيارة حول فرص الاستثمار بقطاع الصید البحري بالجھة، كما تم تقدیم معطیات تبرز حجم الاستثمارات التي رصدتها الدولة قصد تطویر وتنمية الجھة على مختلف المستویات.