جهة كلميم واد نون ..اتفاقية شراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية التكوين ومجموعة الطالب المغربي

تم اليوم الاثنين بكلميم التوقيع على اتفاقية شراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية التكوين لجهة كلميم واد نون ومجموعة الطالب المغربي.

وتروم الاتفاقية التي وقعت على هامش الدورة السابعة لملتقى الطالب الذي تنظمه مجموعة الطالب المغربي، بالخصوص مساعدة المترشحين لنيل الباكالوريا لإنجاز مشروعهم الشخصي والمهني، وذلك عبر وضع الوسائل التي تمكن من البحث وجمع المعلومات.

كما تروم الاتفاقية التي وقعها عن الأكاديمية مديرها عبد الله بوعرفه، وعن المجموعة رئيسها ومديرها العام محسن برادة، تعزيز عملية التوجيه المدرسي والجامعي بجميع الثانويات التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية التكوين لجهة كلميم واد نون.

وسيعمل الطرفان عبر الاتفاقية على تعزيز الروابط من خلال تنفيذ برامج أنشطة مهنية، والمساهمة في تطوير مقاربة جديدة في الانفتاح والاتصال بين أولياء التلاميذ والمدرسين والمكونين بالجهة، وتقليص الفوارق بين العالمين القروي والحضري.

وقد انطلقت اليوم الدورة السابعة من ملتقى الطالب، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بمشاركة 45 عارضا.

ويستهدف الملتقى، الذي يعتبر فضاء للقاء المباشر بين شباب الجهة وأهم الفاعلين في مجالي التعليم العالي والتكوين المهني والمنظم على الخصوص بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الشباب والرياضة، والأكاديمية الجهوية وجامعة ابن زهر بأكادير، ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، 16 ألفا و 555 تلميذا ضمنهم ستة آلاف و 156 مترشحا لنيل الباكالوريا على مستوى جهة كلميم واد نون.

وتعتبر مجموعة الطالب المغربي رائدة في مجال الإعلام والمساعدة على التوجيه وشريكا رئيسيا لقطاع التربية والتكوين بالمغرب، حيث راكمت أزيد من 32 سنة من الخبرة التي رافقت خلالها تلاميذ وطلبة وأطر وطنية في اختيار دراساتهم ومساراتهم المهنية.