التجمع الوطني للأحرار ينعي وفاة إبراهيم اخياط ايقونة التنوع الثقافي المغربي

بقلوب يعتصرها الحزن والأسى، تلقى حزب التجمع الوطني للأحرار نبأ وفاة المشمول برحمة الله، إبراهيم اخياط أحد الرواد الأوائل الذين دافعوا باستماته عن التنوع الثقافي ببلادنا.
وعلى إثر هذا المصاب الجلل، يتقدم الأخ الرئيس عزيز اخنوش، باسم التجمع الوطني للأحرار ومناضلاته ومناضليه، بأحر التعازي وصادق المواساة الى اسرة ابراهيم اخياط، راجيا من الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وان يسكنه فسيح جنانه ويبوأه أعلى درجاته بجوار المنعم عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وانا لله وانا اليه راجعون.