المؤتمر الجهوي للتجمع الوطني للأحرار بالدار البيضاء يختتم أشغاله وسط نقاش فعال حول أولويات الحزب

اختتم المؤتمر الجهوي للتجمع الوطني للأحرار لجهة الدار البيضاء سطات أشغاله عشية السبت 27 يناير وسط حضور متميز لمناضلات ومناضلي الحزب بالجهة، وفي تفاعل متميز مع المقترحات الأولية التي تقدم بها الحزب والتي تخص القطاعات ذات الأولوية للتجمع الوطني للأحرار

المؤتمر الجهوي شهد الإعلان عن انتخاب 70 عضوا بالانتداب التوافقي وبالصفة في المجلس الجهوي للحزب بالجهة في ختام أشغاله، ممثلين لجميع عمالات وأقاليم الجهة.

وتمكن المشاركون الذين بلغ عددهم أزيد من 700 من التعبير عن مواقفهم ومقترحاتهم من القضايا المطروحة للنقاش والمرتبطة بصياغة عرض سياسي موجه لعموم المواطنين، بفضل الوسائط التي وضعت رهن إشارة المشاركين.

وأدلى المشاركون بآرائهم عبر تطبيق rni direct أو من خلال رابط الكتروني يمكن المؤتمرين من اعطاء مقترحاتهم والاطلاع على أرضية النقاش التي أعدها الحزب، والاجابة عن عدد من الأسئلة المؤطرة.

وشكل النقاش حول الخدمات الصحية أحد أبرز محاور مداخلات المناضلين والمناضلات، حيث عبرت مختلف الآراء عن ضرورة النهوض بالقطاع الصحي عبر حلول مبتكرة تراعي عقد للنجاعة بين الدولة ومختلف المتداخلين في القطاع.

كما عبرت مداخلات أخرى عن ضرورة إحياء عدد من المناطق الصناعية بالجهة، مما سيمكن من خلق فرص شغل واستثمارات بالمنطقة.

ويذكر أن المؤتمرات الجهوية ستتواصل يوم غد الأحد  28يناير من مدينة كلميم.