المؤتمر الجهوي بالرباط يختتم أشغاله وسط مشاركة فعالة لمناضلي الحزب بالجهة

 

اختتمت أشغال المؤتمر الجهوي لجهة الرباط سلا القنيطرة عشية السبت 9 نونبر، بعد مشاركة مهمة لمناضلي الحزب من مختلف أقاليم ابجهة.

المؤتمر الجهوي شهد الإعلان عن انتخاب 70 عضوا بالتوافق في المجلس الجهوي للحزب بالجهة في ختام أشغاله.

وحضر أشغال المؤتمر الجهوي الأخ عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار والأخوة والأخوات: رشيد الطالبي العلمي ومحمد أوجار ولمياء بوطالب ومصطفى بايتاس و ويوسف شيري و أمينة بنخضرا و سعد بنمبارك وعبد القادر تاتو.

الأخ أخنوش كان قد أكد في كلمته على أن القطاعات التي سيشتغل عليها الحزب وهي الصحة والتعليم والشغل تهم جميع المغاربة ومن المهم ان يقدم الحزب نظرته لهذه القطاعات ولو أنه لا يشرف على مسؤوليتها حكوميا.

وأشار الأخ أخنوش إلى أهمية تفاعل مناضلات ومناضلي الحزب مع أرضية النقاش التي أعدها الحزب من أجل صياغة رؤية تتجاوب مع متطلبات المرحلة ومع النداء الملكي بخصوص تبني نموذج تنموي جديد يستجيب لتطلعات المواطنين.

وتمحور النقاش بين مناضلي الحزب حول أسئلة تتعلق بهوية التجمع الوطني للأحرار وقيمه، بالإضافة للنموذج التنموي بالمغرب، والمجالات التي تعتبر أولوية يشتغل عليها الحزب وهي: التعليم، الصحة والشغل.

وتمكن المشاركون الذين بلغ عددهم قرابة 400 من التعبير عن مواقفهم ومقترحاتهم من القضايا المطروحة للنقاش والمرتبطة بصياغة عرض سياسي موجه لعموم المواطنين، بفضل الوسائط التي وضعت رهن إشارة المشاركين.

وأدلى المشاركون بآرائهم عبر تطبيق rni direct أو من خلال رابط الكتروني يمكن المؤتمرين من اعطاء مقترحاتهم والاطلاع على أرضية النقاش التي أعدها الحزب، والاجابة عن عدد من الأسئلة المؤطرة للحوار بين مناضلي الحزب.

وتتواصل المؤتمرات الجهوية يوم غد الأحد من مدينة الراشيدية.