حركة النقل الجوي بمطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء تسجل ارتفاعا بنسبة 45ر10 في المائة من يناير إلى يوليوز 2017

سجلت حركة النقل الجوي ، على مستوى مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء ، ارتفاعا بنسبة 45ر10 في المائة ، خلال الشهور السبعة الأولى من السنة الجارية ( من يناير إلى يوليوز 2017 ). وأفاد تقرير المكتب الوطني للمطارات ، أن عدد المسافرين بهذا المطار بلغ ، خلال الفترة الممتدة ما بين شهري يناير ويوليوز الماضيين ، ما مجموعه 5 ملايين و 206 آلاف و32 مسافرا ، مقابل 4 ملايين و 709 آلاف و590 مسافرا في الفترة ذاتها من السنة الفارطة.

وبفضل هذا الارتفاع الملحوظ المسجل في أعداد المسافرين ، فقد استحود مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء على نصيب الاسد ، بحصة 43ر46 في المائة من مجموع مسافري مطارات المملكة، والبالغ عددهم الاجمالي خلال الشهور السبعة الأولى من السنة الجارية، 11 مليونا و212 ألفا و695 مسافرا. وبالنسبة لشهر يوليوز الماضي، فإن مطار الدار البيضاء استقبل لوحده 952 ألفا و 931 مسافرا مقابل 876 ألفا و960 مسافرا في الشهر ذاته من السنة الفارطة، أي بارتفاع قدرت نسبته بنحو 66ر8 في المائة.

وحسب التقرير ، فإن حصة مساهمة مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء ، بلغت في الشهر السابع من السنة الجارية 41ر48 في المائة ، وذلك من أصل مليون و968 ألفا و603 مسافر المسجلة في شهر يوليوز الماضي بمختلف مطارات المملكة.