مشاركة متميزة للفارس المغربي سعيد الجداري في بطولة بروكسل للفروسية الخاصة بتحدي القدرة

خلف الفارس المغربي سعيد الجداري انطباعا جيدا خلال مشاركته الثانية، أمس الجمعة، في بطولة بروكسل للفروسية الخاصة بتحدي القدرة والتي تحتضنها العاصمة البلجيكية من 17 إلى 19 غشت الجاري.

وتمكن الجداري، الذي كان يمتطي زاهيد، وهو حصان عربي أصيل، من احتلال مرتبة جيدة (المرتبة السابعة) خلال هذا السباق الدولي على مسافة 120 كلم موزعة على أربعة مراحل، إلى جانب حوالي خمسين مشاركا يمثلون سبعة بلدان، من بينهم المغرب.

وكان الجداري، المقيم بفرنسا، الفارس المغربي الوحيد المشارك في هذه الدورة، التي تعتبر من بين أهم المسابقات في العالم في مجال تحدي القدرة.

وأوضح سعيد الجداري في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عن اعتزازه بكونه الفارس المغربي الوحيد الذي يشارك في هذه المسابقة العالمية.

وقال وهو يلتحف العلم الوطني ” أهدي هذه المشاركة لوطني، المغرب، المعروف بتقاليده العريقة في مجال الفروسية “.

وأعرب الفارس المغربي عن استعداده ” وضع تجربته رهن إشارة مهنيي رياضات الفروسية بالمغرب للمساهمة في تنظيم مسابقة دولية لتحدي القدرة بالمملكة إلى جانب باقي التظاهرات في رياضة الفروسية التي يحتضنها المغرب “.

وعرفت الدورة الثانية من بطولة بروكسل للفروسية الخاصة بتحدي القدرة تنظيم بطولات أوروبا والعالم للأحصنة الصغيرة وكذا كأس للأمم وسباق دولي.

وسعيد الجداري فارس ومدرب في مجال رياضة الفروسية الخاصة بتحدي القدرة منذ 20 سنة، وقد شارك في عدد من المسابقات الدولية