الأخ أخنوش: نثق في السيد العثماني وحزبا التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري مستعدان للمشاركة في الحكومة

أكد الأخ عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار يوم الثلاثاء 21 مارس عن استعداد حزب التجمع الوطني للأحرار المشاركة في الحكومة القادمة٬ وذلك عقب لقاء جمعه مع السيد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المعين.

الأخ عزيز أخنوش الذي حل بمقر حزب العدالة والتنمية مرفوقا بالسيد محمد ساجد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري٬ هنأ السيد العثماني على الثقة المولوية التي حظي بها من أجل تشكيل الأغلبية الحكومية القادمة ٬ مشيرا إلى استعدادحزب التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري اللذان يشكلانمعا فريقا برلمانيا موحداويتقاسمان نفس البرنامجالدخول للحكومة.

وأكد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار أن السيد العثماني تطرق خلال اللقاء لنظرته للحكومة القادمة٬ والتي يريدها حزب العدالة والتنمية كما جاء في بيانه الأخير منسجمة وقوية٬ مضيفا أنه له الثقة الكاملة في السيد العثماني للإجابة على تطلعات البلاد والمواطنين في هذه المرحلة.

وأبدى الأخ أخنوش في ختام كلمته للصحافة عن استعداد الحزب المشاركة في حكومة تجيب عن انتظارات المواطنين٬ وتسعى لإنجاح مشاريع الوطن.