نبذة عن مسار المنسقين الجهويين الجدد لحزب التجمع الوطني للأحرار

تفعيلا للدينامية الجديدة والتزام حزب التجمع الوطني للأحرار بتحديث وتطوير هياكله، تم تعيين منسقين جهويين يمثلون الحزب في جميع جهات المغرب ومنسقا عن تجمعيي العالم.

وتأتي هذه التعيينات الجديدة لمناضلين تجمعيين معروفين بالكفاءة والقرب من المواطن في إطار مقاربة فعالة، يهدف من خلالها الحزب إلى ضخ حيوية جديدة في هياكله بمختلف ربوع الوطن.

كما تعد هذه الخطوة التي أتت بعد الإعلان عن مقترح المشروع الأولي للنظام الأساسي، وبعد نهاية الجولة الجهوية التي
وقفت عن قرب على وضعية تنسيقيات التجمع الوطني للأحرار في جميع جهات المملكة، تأكيدا على بداية مشروع تطوير
وتحديث الحزب.

من خلال هذا القرار أيضا، يراهن حزب التجمع الوطني للأحرار على مبدأ القرب والاستماع الدائم للمواطن، وإشراك المناضلات والمناضلين التجمعيين في جهات المغرب في المشاركة في اتخاذ القرارات التي تصدر عن الإدارة المركزية.

ويجدد حزب التجمع الوطني للأحرار تذكيره بأن هذه التعيينات شملت جل مناطق المغرب، وتعتبر بداية هامة في تنفيذ خطة تحديث وتطوير هياكل الحزب وآلياته.

كما تعتبر هذه الخطوة ضرورية لملائمة وضعية التنسيقيات الجهوية مع التقطيع الإداري الجديد، إذ تم تعيين 12منسقا بعدد جهات المغرب، فيما تم تعيين منسق 13 لتجمعيي الخارج.

وفي انتظار تعيين منسقين اثنين الأسبوع القادم إليكم نبذة تعريفية عن المسار السياسي والمهني للمنسقين الجدد: