أخنوش: علاقة المغرب بإيرلاندا تروم تطوير المبادلات الفلاحية والغذائية

أخنوش: علاقة المغرب بإيرلاندا تروم تطوير المبادلات الفلاحية والغذائية

33بحث وزير الفلاحة والصيد البحري، عزيز أخنوش، ونظره الإيرلندي مايكل كريد، اليوم الخميس بالرباط، سبل تطوير التبادل المغربي الإيرلندي في مجالي الفلاحة والصناعة الغذائية.
وأكد أخنوش أن هذا الاجتماع، الذي يندرج في إطار تقوية العلاقات بين المغرب وإيرلندا، يروم تطوير المبادلات التجارية والتعاون التقني في مجالي الفلاحة والصناعة الغذائية، فضلا عن تعزيز الاستثمارات في المغرب، ولاسيما قطاع اللحوم الحمراء والحليب.
وأبرز أخنوش، في تصريح للصحافة في أعقاب هذا الاجتماع، العلاقات الممتازة التي تربط البلدين، مؤكدا على ضرورة استكشاف آفاق جديدة لتطوير التعاون الثنائي في المجال الفلاحي، وكذا باقي المجالات.
وقال الوزير إن “هذا اللقاء شكل فرصة لبحث إمكانات المبادلات التجارية في مجال الفلاحة”، مشيرا إلى أن إيرلندا تعد إحدى أكبر الدول المصدرة للحوم والمنتجة للحليب في العالم.
وأشاد الطرفان خلال هذه المباحثات بجودة العلاقات القائمة بين المغرب وإيرلندا، لاسيما في مجال الفلاحة، وناقشا المبادلات التجارية الثنائية، والتعاون التقني بين الوزارتين ومحاور تطوير هذا التعاون.
كما أعربا عن ارتياحهما للفرص المفتوحة أمام الفاعلين والمستثمرين من البلدين من أجل إطلاق مشاريع مشتركة تتيح ترجمة العلاقات على أرض الواقع بما يمكن من النهوض بالتعاون الثنائي بين الرباط ودبلن.

من جهته، أوضح وزير الفلاحة والتغذية الإيرلندي، الذي يوجد في زيارة للمغرب، إن هذا الاجتماع شكل فرصة لبحث آفاق تعزيز المبادلات التجارية بين البلدين، على الخصوص في مجال إنتاج الحليب ولحم الأبقار، فضلا عن سبل تصدير المنتوجات الفلاحية المغربية، مثل الخضر إلى السوقين الإيرلندية والاوروبية.
وبهذه المناسبة، أعرب كريد عن أمله في تعزيز العلاقات التجارية مع المغرب والتعاون بشكل مشترك في مجال إنتاج الخضروات واللحوم والمنتوجات الحليبية.
وتطرقت هذه المباحثات، أيضا، لمخطط المغرب الأخضر وبرنامج إيرلندا للفلاحة والصحة النباتية والحيوانية وإمكانية القيام بزيارة استكشافية في إيرلندا لعدد من رجال الأعمال المغاربة.