تيفلت : التجمع الوطني للأحرار ينظم لقاء تواصيا بمدينة تيفلت حول حكامة الجماعات الترابية

تيفلت : التجمع الوطني للأحرار ينظم لقاء تواصيا بمدينة تيفلت حول حكامة الجماعات الترابيةنظم التجمع الوطني للأحرار لقاء تواصليا حول حكامة الجماعات الترابية بمدينة تيفلت بإقليم الخميسات وذلك يوم الأربعاء 26 غشت 2015، حيث تمحور اللقاء الذي جمع بين مرشحي لائحة التجمع الوطني للأحرار وساكنة مدينة تيفلت، حول رؤيتهم للتسيير الجماعي في ظل الاختصاصات الجديدة للجماعات والجهات، بسؤال واحد: أي حكامة للجماعات الترابية ؟ تحت شعار: من أجل مؤسسات جماعية وجهوية منتخبة قوية ومواطنة.

وقد أشرف على تأطير هذا اللقاء التواصلي مبعوث الحزب إلى مدينة تيفلت السيد بوهاج صاحب عضو التجمع الوطني للأحرار والإطار المستشار بالفريق النيابي للتجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، والمكلف بتنظيم وتأطير هذا اللقاء التواصلي الهام.

حضر هذا اللقاء 578 من المواطنين والمواطنات، بالإضافة إلى مرشحي لائحة التجمع الوطني للأحرار المرتبون في اللائحة الثاني والثالث والرابع ، وممثلة اللائحة النسائية التجمعية. وقد عرف هذا اللقاء التواصلي الهام نقاشا تفاعليا بين المرشحين التجمعيين والمواطنات والمواطنين، حول القضايا الأساسية التي تهم الشباب والنساء في إطار الاختصاصات الجديدة المخولة للجماعات الترابية، والقضايا التنموية المحلية.

وفي الأخير أثنى المشاركون على أهمية اللقاء ودوره في إشعاع العمل السياسي الذي على أساسه ينتخب المواطنون والمواطنات المنتخبين والمنتخبات، إذ أن الخلاصات الأساسية لهذا اللقاء هو أن المواطن مسؤول وأن صوته يجب أن يذهب إلى الأصلح القادر على التدبير المحلي والجهوي. وقد لقي هذا اللقاء استحسانا كبيرا من طرف جمهور وساكنة تيفلت، حيث أجمع الكل أن هذا اللقاء التواصلي يعتبر الأول من نوعه في تاريخ الحملات الانتخابية بتيفلت. وأن التجمع الوطني للأحرار أنجح هذا اللقاء، نظرا للحضور المتميز للشباب والنساء وكل أطياف المجتمع، والتنظيم المحكم الذي عرفت أشغاله. واعتبر الحضور أن هذا اللقاء التواصلي سيؤسس لمرحلة جديدة للعمل السياسي والنقاش السياسي حول القضايا التنموية المحلية والجهوية بالمنطقة، حيث تعطى الفرصة للمواطن والمواطنة للتعبير عن متطلباتهم واحتياجاتهم، ويتواصلون بشكل مستمر مع منتخبيهم بناء على أسس الشفافية والصراحة والتفاعل البناء بين المنتخبين والمواطنات والمواطنين.