السيدة بوعيدة تشارك في اجتماع برلين حول الوضع بليبيا

السيدة بوعيدة تشارك في اجتماع برلين حول الوضع بليبياشاركت الوزيرة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امباركة بوعيدة، يوم الأربعاء 10 يونيو 2015 بالعاصمة الألمانية برلين، في اجتماع حول ليبيا حضره، على الخصوص، ممثلوا الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن، وممثلو الأطراف الليبية، و الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بليبيا بيرناردينو ليون، ووزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتيناماير.

وأكدت السيدة الوزيرة المنتدبة في تصريح عقب هذا الاجتماع، أن المغرب يدعم بشكل كامل ومطلق الجهود المبذولة من أجل إيجاد حل سياسي في ليبيا بمشاركة جميع الأطراف الليبية، مشيرة أن هذا اللقاء الذي مر في أجواء إيجابية، يأتي لدعم مسار المفاوضات الرئيسية بين الأطراف الليبية التي احتضنت جولاتها الخمس بمدينة الصخيرات.
وأكدت السيدة بوعيدة أن المشاركين عبروا عن دعمهم لمسار المفاوضات الرئيسية للصخيرات، مبرزة  أن المغرب يأمل في أن تتوج هذه المفاوضات في القريب العاجل بحل نهائي وتشكيل حكومة ائتلاف وطنية تضم جميع الأطراف.
وجددت السيدة الوزيرة المنتدبة تأكيدها على أن المغرب، الذي يقف موقف الحياد الايجابي في هذا الملف، يسعى إلى إيجاد حلول مبنية على الاستقرار وأمن ليبيا، ويدعو جميع الليبيين إلى الانخراط في هذا المسلسل التفاوضي. وأضافت، في هذا الصدد، أن المملكة المغربية ترى أن أي حل غير متفاوض بشأنه ولا يشمل جميع الأطراف الليبية لن يكون في صالح الشعب الليبي الذي “نحرص كثيرا على أن يعم الأمن والاستقرار بلاده“.
وأشارت السيدة بوعيدة، من جهة أخرى، إلى أن وزير الخارجية الألماني أشاد بالدور الهام الذي يضطلع به المغرب كمحتضن لمسار المفاوضات الرئيسية بين الأطراف الليبية، فيما عبر الوفد الليبي، من جانبه، عن شكره وامتنانه للمملكة على هذه المبادرة.
يذكر
 أن هذا الاجتماع حضره كذلك سفير المملكة في ليبيا، السيد محمد بلعيش، وسفير المملكة بألمانيا، السيد عمر زنيبر، إلى جانب ممثلين عن إيطاليا واسبانيا وبعض دول الجوار.