السيدة بوعيدة تجري مباحثات مع المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة

السيدة بوعيدة تجري مباحثات مع المدير العام للمنظمة الدولية للهجرةأجرت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امباركة بوعيدة، يوم الإثنين 01 يونيو 2015 بالرباط، مباحثات مع المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة، السيد ويليام لاسي سوينغ.

خلال هذا اللقاء، تباحث المسؤولان سبل تعزيز التعاون بين المملكة المغربية والمنظمة الدولية للهجرة في مجال الهجرة.
وأشادت السيدة بوعيدة، في هذا الصدد، بالدعم المستمر الذي تقدمه المنظمة الدولية للهجرة للمغرب فيما يتعلق بمراجعة تشريعات المملكة بشأن الهجرة واللجوء، مؤكدة أن سياسة الهجرة الجديدة أفرزت إستراتيجية وطنية في هذا المجال
.
وأضافت الوزيرة المنتدبة بأن المملكة المغربية تتبع، منذ سنتين، سياسة جديدة للهجرة، معترف بها جهويا ودوليا، كنموذج في مجال حماية وإدماج المهاجرين، مؤكدة، في الوقت نفسه، على أن المملكة تتعاون بشكل بناء مع المنظمة منذ مدة، ومستعدة  لبذل كل الجهود الممكنة من أجل إنجاح سياسة الهجرة التي انطلقت في سبتمبر 2013
.
من جانبه، هنأ السيد سوينغ المغرب بالسياسة الجديدة للهجرة، التي انطلقت بمبادرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، موضحا أن هذه السياسة بدأت تعطي ثمارها من خلال تسوية أوضاع ما يقارب 20.000 مهاجر
.
وأشار السيد سوينغ، أيضا، بأن المغرب يحفظ كرامة المهاجرين عن طريق منحهم فرص الحصول على الرعاية الصحية والتعليم والحق في العمل
.
كما أكد المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة أن إصدار ثلاثة قوانين تخص الهجرة واللجوء ومكافحة الاتجار بالبشر تعكس نجاعة السياسة المغربية في مجال الهجرة، مشيدا، في ذات السياق، بسياسة جنوب-جنوب التي تربط المغرب  ببلدان الأصل، و بإنشاء لجنة مشتركة بين الوزارات معنية بهذا الملف
.
و أعرب السيد سوينغ عن أمله في خلق مشاريع مشتركة لدعم سياسة المملكة في هذا المجال.