فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس المستشارين يُقيّم أوليا حصيلة 10 سنوات من المعرض الدولي للفلاحة بمكناس

فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس المستشارين يُقيّم أوليا حصيلة 10 سنوات من المعرض الدولي للفلاحة بمكناسعقد فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس المستشارين اجتماعه الأسبوعي العادي يوم الثلاثاء 5 ماي 2015 ابتداءً من الساعة الثانية والنصف بعد الزوال، برئاسة الحاج المعطي بنقدور؛ رئيس الفريق، الذي استهل كلمته بالترحيب بالسادة المستشارين أعضاء الفريق ومستعرضا أهم قرارات المجلس وفق ما هو مسطر في جدول الأعمال.

بعد مناقشة أسئلة الفريق الكتابية الموجهة للحكومة خلال جلسة الأسئلة الشفوية لنفس اليوم، انصب النقاش حول حصيلة 10 سنوات من المعرض الدولي للفلاحة الذي تحتضنه مكناس سنويا، وما عرفه من تطور وتقدم على مدى هذه العشرية، مع الإشارة لبعض الإخفاقات والتجاوزات الواجب التغلب عليها لتجويده وجعله أكثر إفادة للفلاحين وأكثر استقطابا، من قبيل التنظيم الجيد وتبويئ الفلاحين مكانة متميزة خلال المعرض، مع التفكير في استبدال موقعه إلى خارج المدينة حتى تكون حركية المرور منه وإليه أكثر انسيابية.

ملاحظات السادة المستشارين تأرجحت بين التفاؤل وتجاوز الاختلالات تشريفا لصورة المغرب دوليا وتشريفا لمكانة الفلاح اجتماعيا، حيث اتفق أعضاء الفريق على مراسلة السيد رئيس لجنة الفلاحة والقطاعات الإنتاجية بالغرفة الثانية لدعوة السيد وزير الفلاحة والصيد البحري لتقييم حصيلة 10 سنوات من عمر المعرض الدولي للفلاحة بمكناس وتزويده بالملاحظات الكفيلة بتحسينه وتجويده.