مزوار يشيد بدور “الأحرار” في استوزار النساء

مزوار يشيد بدور "الأحرار" في استوزار النساءفي خضم الأنشطة المرتبطة باليوم العالمي بالمرأة، اختار رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، صلاح الدين مزوار، مدينة سلا ليتحدث عن دوره في الرفع من عدد المناصب الوزارية النسائية داخل الحكومة، في نسختها الثانية التي عرفت التحاق حزب “الحمامة” بعد انسحاب حزب الاستقلال.

مزوار، الذي كان يتحدث مساء أمس إلى جانب قيادات حزبية وطنية ومحلية، قال إن الـRNI “كان حاضرا بقوة” في منح حقائب وزارية لست وزيرات في الحكومة، التي عينها الملك يوم 20 أكتوبر من العام 2013، مضيفا أن تلك الوزيرات “أثبتن جدارتهن وكفاءتهن، في تدبير الوزارات اللائي يشرفن عليها“.

في سياق آخر، قال مزوار، الذي يشغل منصب وزير شؤون الخارجية والتعاون، إن حزبه “ظل حزبا حداثيا مدافعا عن حقوق المرأة باستمرار ودون مزايدات سياسية”، فيما أعلن تضامن حزبه مع المحتجزات في مخيمات تندوف، ومع “النساء ضحايا العنف والاغتصاب..”، على أنها “جرائم ماسة بكرامة المرأة، ومكرسة لدونيتها.. ينبغي الضرب على مقترفيها بيد من حديد“.

-مارس-2015 20:24
هسبريس من سلا