محضر موجز عن اجتماع الفريق ليوم الثلاثاء 3 فبراير 2015

محضر موجز عن اجتماع الفريق  ليوم الثلاثاء 3 فبراير 2015عقد فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب اجتماعا له صبيحة يوم الثلاثاء 3 فبراير 2015 بمقر مجلس النواب، و ذلك برئاسة الأخ وديع بنعبد الله رئيس الفريق ، و حضور الأخ راشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب و الأخ أنيس بيرو الوزير المكلف بالجالية المغربية القاطنة بالخارج و شؤون الهجرة و الأخ محمد عبو الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية ، فضلا عن حضور وازن لمجموعة من السيدات و السادة النواب أعضاء الفريق ، وقد تضمن جدول أعمال هذا الاجتماع التطرق لثلاثة نقط نجملها فيما يلي:

مستجدات مكتب مجلس النواب

مناقشة السؤال الشهري الموجه إلى السيد رئيس الحكومة حول مستجدات الاستحقاقات الانتخابية

عرض وزير الصحة السيد الحسين الوردي حول واقع المنظومة الصحية الوطنية و التدابير المزمع اتخاذها بهدف النهوض بالقطاع

 

في بداية هذا الاجتماع ، تم الترحيب بالنائبة المحترمة الأخت أسماء الشعبي على إثر انتسابها للفريق التجمعي لما تبقى من الولاية التشريعية الحالية.

بعد ذلك تم الشروع في مناقشة النقط السالفة الذكر

 محضر موجز عن اجتماع الفريق  ليوم الثلاثاء 3 فبراير 2015أولا: بالنسبة لمستجدات مكتب مجلس النواب :

بالنسبة لمستجدات مكتب مجلس النواب ، تم منح الكلمة للأخت أمينة بوهدود أمينة مجلس النواب ، لإطلاع السيدات و السادة النواب على جديد أشغال المجلس ، حيث ذكرت بالسؤال الشهري الموجه إلى رئيس الحكومة و المتعلق بمستجدات الاستحقاقات الانتخابية القادمة ، و كذلك بالجلسة المخصصة للتشريع والمبرمجة يوم الأربعاء من أجل التصويت و المصادقة على مجموعة من الاتفاقيات و مشاريع القوانين ، منها ما هو محال من مجلس المستشارين في إطار قراءة ثانية ، و منها ما صادقت عليه بعض اللجان الدائمة خلال الأيام القليلة الماضية ، كما كانت مناسبة كذلك أبلغت من خلالها الأخت أمينة بوهدود الحضور النيابي بجلسة تشريعية أخرى يوم الإثنين 9 فبراير على أن يكون يوم الثلاثاء 10 فبراير يوما مخصصا للأسئلة الشفوية الأسبوعية كما هي العادة تليها جلسة لاختتام دورة أكتوبر من السنة التشريعية 2014-2015 .

بعد ذلك ، أخّذ الكلمة السيد راشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب، ليفصح للسيدات و السادة النواب بأن حصيلة التشريع برسم هذه الدورة كانت إيجابية حيث تم التصويت و المصادقة على 53 نصا قانونيا ، مذكرا في الوقت ذاته مكونات الفريق بالأهمية الدستورية للجان تقصي الحقائق و التي على ضوئها يظل الفريق التجمعي مطالبا بتعيين اسمين لتمثيله في لجنة تقصي الحقائق حول الفيضانات الأخيرة التي شهدتها بعض الأقاليم الجنوبية من المملكة .

محضر موجز عن اجتماع الفريق  ليوم الثلاثاء 3 فبراير 2015و في ما يتعلق بتخليق العمل التشريعي ، أكد الأخ الرئيس على حرصه الكبير من أجل ضمان حضور وازن و محترم للسيدات و السادة النواب لأشغال المجلس من خلال ضرورة اعتماد بطاقة التصويت الإلكترونية كآلية لإثبات الحضور الشخصي للنائب أو النائبة المعنية بالأمر .

كما تطرق الأخ الرئيس إلى بعض الأمور التنظيمية للحزب استعدادا للمحطات الانتخابية القادمة كاعتماد صيغة جديدة لزيارة الأقاليم و الجهات ، في انتظار انعقاد المجلس الوطني للحزب خلال الأيام القليلة المقبلة .

 

ثانيا : فيما يتعلق بالسؤال الشهري الموجه إلى السيد رئيس الحكومة

بالنسبة لهذه النقطة تم منح الكلمة للأخ حسن الفيلالي، حيث أكد على أن السؤال يتعلق بمستجدات الاستحقاقات الانتخابية القادمة و على أن الهدف من وراء بسطه هو الرفع من نسبة المشاركة خلال هذه المحطات و ضمان تمثيلية شعبية حقيقية، بمقدورها إفراز نخبة جديدة لتدبير الشأن المحلي و الجهوي باقتدار ، و في نفس السياق و في إطار فتح باب المناقشة، تمت الإشارة إلى بعض النقط الأساسية من ضمنها حث الخطاب الملكي بمناسبة افتتاح البرلمان الأحزاب السياسية و مطالبتها بالرفع من قيمة خطاباتها السياسية و إقتراح نخب جديدة قادرة على تدبير الشأن العام ، والتساؤل عن تمثيلية أرباب المقاولات و الشركات ( الباطرونا ) بمجلس المستشارين على ضوء عدم وجود نص قانوني لهذه الفئة و تحديد كيفية تسجيلها و مفهوم المقاولة وطريقة التعامل مع من لا ينتمي لاتحاد مقاولات المغرب ( CGEM  (

ثالثا مناقشة عرض السيد وزير الصحة حول واقع المنظومة الصحية ببلادنا

بناء على استدعاء رئاسة الفريق للسيد الحسين الوردي وزير الصحة لحضور اجتماع الفريق الأسبوعي و تقديم عرض حول واقع المنظومة الصحية ببلادنا ، و الإجراءات والتدابير المتخذة بهدف النهوض بهذا القطاع الحيوي المرتبط بالحياة اليومية للمواطن المغربي في القرى و الحواضر ، فقد شكل عرض السيد الوزير مناسبة لمناقشة جملة من الإشكاليات و الإكراهات التي يعانيها المواطنون في مختلف ربوع المملكة ، على ضوء ما جاء في مختلف تدخلات السيدات و السادة النواب أعضاء الفريق منها ما هو مرتبط بالسياسة الدوائية و طب المستعجلات و الخصاص في جهاز السكانير ومؤشرات وفيات الأمهات و الأطفال أثناء الولادة و النقص المسجل في سيارات الإسعاف و ضعف الموارد البشرية و اهتراء بعض المؤسسات و المراكز الاستشفائية و مشاكل الطب النفسي والعقلي إلى غير ذلك من المواضيع التي تستأثر باهتمام المتتبع للوضع الصحي ببلادنا.

و خلال معرض جوابه ، أكد السيد الحسين الوردي وزير الصحة على أن جل تدخلات السيدات و السادة النواب أعضاء الفريق تظل في صميم و صلب الموضوع ، و على أن هنالك مجهودات كبيرة و إجراءات جريئة تتخذ بهدف الإرتقاء بنوعية و جودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنات و المواطنين رغم الإكراهات الكبرى المرتبطة بالعنصر البشري بالأخص و الضمير المهني و حب المهنة لدى البعض من الأطر الطبية ، و على أن هنالك رؤية استشرافية للمنظومة على المدى المتوسط و البعيد أساسها التأكيد على الشراكة بين القطاع العام و الخاص لتدبير المجال الصحي، مع حتمية تعزيز الترسانة القانونية المرتبطة بالصحة كإحدى الأولويات المستهدفة ضمن خطة و إستراتيجية الوزارة مستقبلا .

بعد ذلك ، انتهى اجتماع الفريق الذي دام حوالي ثلاث ساعات و نصف في حدود الساعة الواحدة و النصف ، ليتم تناول وجبة الغذاء على شرف الأخ حسن بنعمر رئيس لجنة البنيات الأساسية و الطاقة و المعادن بمطعم المجلس.