الفريق التجمعي بمجلس النواب يعقد اجتماعه الاسبوعي بحضور الاخ انيس بيرو

محضر موجز عن اجتماع الفريق التجمعي ليوم الثلاثاء 25 نونبر 2014ترأس اجتماع الفريق : رئيس الفريق السيد وديع بنعبد الله

الحضور الوزاري باسم التجمع الوطني للأحرار : السيد أنيس بيرو الوزير المكلف بالجالية المقيمة بالخارج و شؤون الهجرة 

عدد الأعضاء الحاضرين : 31 عضوا

المكان : القاعة 6 بمقر مجلس النواب

الزمان : من العاشرة صباحا إلى الواحدة زوالا

عقد فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب اجتماعا له صبيحة يوم الثلاثاء 25 نونبر 2014 بمقر مجلس النواب، و ذلك برئاسة الأخ وديع بنعبد الله رئيس الفريق، وقد تضمن جدول أعمال هذا الاجتماع التطرق لثلاثة نقط نجملها فيما يلي

مستجدات مكتب مجلس النواب

مناقشة الأسئلة الشفوية المبرمجة ضمن حصة الفريق بالجلسة الأسبوعية للأسئلة

مناقشة مشروع قانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة زجر المخالفات في مجال التعمير و البناء 

في بداية هذا الاجتماع ، قرأ الجميع سورة الفاتحة ترحما على أرواح ضحايا الفيضانات التي شهدتها مجموعة من المناطق و الأقاليم الجنوبية من المملكة .

 

أولا: بالنسبة لمستجدات مكتب مجلس النواب :

أهم نقطة استأثرت بنقاش عميق ومسؤول من طرف السيدات و السادة النواب و بحضور رئيس مجلس النواب السيد رشيد الطالبي العلمي و نائبه السيد شفيق رشادي هو الحضور المتميز لأعضاء الفريق خلال محطة قانون المالية لسنة 2015 على صعيد التواجد و المشاركة الفعلية في مناقشة الميزانيات القطاعية بمختلف اللجان الدائمة ولا على مستوى المناقشة و التصويت بالجلسات العامة .

هذه النقطة المتعلقة بالحضور بالمؤسسة التشريعية شكلت موضوع نقاش بين كل السيدات و السادة النواب أعضاء الفريق ، و في هذا الصدد شرح السيد رئيس المجلس على أن كل الظروف مواتية ومناسبة لممثلي الأمة قصد أداء ما بذمتهم من مسؤولية و ذلك عن طريق تمكينهم من بطاقة شخصية للنائب أو النائبة تحمل اسمه أو اسمها الشخصي و تشتمل على مجموعة من الامتيازات في مقدمتها الفندقة والمحروقات و موقف السيارات لكن الأهم في ذلك أنها تثبت حضور المعني بالأمر إلى المؤسسة و كذلك تصويته الإلكتروني على النصوص الجاهزة بالجلسات العامة .

و في هذا الإطار طمأن السيد رئيس مجلس النواب السيدات و السادة النواب أعضاء الفريق بأن إلزامية الحضور و التصويت ستكون مرة خلال كل أسبوعين فضلا عن حضور أشغال اللجان و جلسات الأسئلة الشفوية ، و في ختام مناقشة هذه النقطة عبر الجميع على انخراطه في هذه العملية الهادفة إلى ضمان حكامة سير مؤسسة البرلمان و الرقي بأسلوب اشتغالها

 

ثانيا : فيما يتعلق بالأسئلة الشفوية المبرمجة باسم الفريق خلال الجلسة العامة

فقد كان النقاش غنيا و مفيدا بفضل مساهمة كل السيدات و السادة النواب الحاضرين كل من زاويته ووجهة نظره تنقيحا للأسئلة و تسهيلا لمأمورية طارحيها بالجلسة العامة ، و هكذا كانت الأسئلة الشفوية على الشكل التالي :

  • سؤال شفوي آني حول فاجعة فيضانات إقليم كلميم و المناطق المجاورة للنائبين عبد الله أوبركى و محمد الجماني موجه إلى السيد محمد حصاد وزير الداخلية
  • سؤال شفوي حول تداعيات قرار تخفيض أسعار بعض الأدوية للنائب محمد حنين موجه إلى السيد الحسين الوردي وزير الصحة
  • سؤال شفوي حول مآل الاتفاقية المبرمة لتأهيل و إعادة هيكلة منطقة الهراويين للنائب محمد حدادي موجه إلى السيد نبيل بنعبد الله وزير السكنى و سياسة المدينة

 

ثالثا بالنسبة للنقطة المتعلقة بمناقشة مشروع قانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة زجر المخالفات في مجال التعمير و البناء

فقد تقدم النائب المحترم السيد حاميد البهجة بعرض مستفيض حول الخطوط الكبرى لهذا المشروع قانون في انتظار تحضير و إعداد الملاحظات في إطار التعديلات المتعلقة بإغناء هذا المشروع.