السيدة بوعيدة تشارك في برنامج الشراكة المغربية-الألمانية في مجال السلامة الصحية والبيولوجية

السيدة بوعيدة تشارك في برنامج الشراكة المغربية-الألمانية في مجال السلامة الصحية والبيولوجيةشاركت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية و التعاون، السيدة امباركة بوعيدة، يوم الأربعاء فاتح أكتوبر 2014 بالرباط، في حفل إطلاق برنامج الشراكة المغربية-الألمانية في مجال السلامة الصحية والبيولوجية.

وفي كلمة بالمناسبة، أكدت السيدة الوزيرة المنتدبة أن إطلاق هذا البرنامج يأتي في وقت تعرف فيه أجندة العلاقات الثنائية المغربية الألمانية زخما جديدا، ويترجم الإرادة المشتركة للبلدين المعبر عنها في الإعلان الوزاري المشترك بتاريخ 13 شتنبر2013، الذي أكد على ضرورة استكشاف مجالات جديدة للتعاون، ذات الاهتمام المشترك، بناءا على للمؤهلات التي يتوفر عليها البلدان وتقارب وجهات نظرهما، والدور الذي يضطلع به كل منهما في محيطه، إلى جانب التحديات المطروحة، لا سيما تلك المتعلقة بمجال السلامة البيولوجية و الصحية.
وأضافت السيدة بوعيدة أن برنامج الشراكة المغربية الألمانية في مجال السلامة البيولوجية و الصحية، الذي تمت صياغته وفق نهج تشاركي بين الطرفين، يستجيب لتطلعات الخبراء والمتخصصين المهتمين بالقضايا المتعلقة بالحد من المخاطر الصحية والبيولوجية، ويهدف إلى تعزيز قدراتهم في هذا المجال
.
و أكدت السيدة الوزيرة المنتدبة  أن السياق الدولي الحالي المطبوع بتحديات مختلفة، كانتشار وباء “ايبولا” الذي فرض نفسه على أجندة المجتمع الدولي، بالإضافة إلى المخاطر الناجمة عن الاستخدام غير المعقلن للمنتجات في المجال الصناعي و الصيدلي أو أي نشاط آخر، يستوجب مقاربة تشاركية و تضامنية ووضع آليات كفيلة مناسبة لمواجهة هذه التحديات
.
كما أبرزت السيدة  بوعيدة أن  البلدين مدعوان لمواصلة تعميق الحوار بينهما على المستوى الثنائي وعلى مستوى المحافل الدولية المتعددة الأطراف، بشأن القضايا ذات الصلة، واستكشاف الأفاق المستقبلية، من أجل تعميم هذه التجربة في إطار التعاون الثلاثي مع دول القارة الأفريقية
.