السيدة بوعيدة تجري مباحثات مع وزير الخارجية الليبيري

السيدة بوعيدة تجري مباحثات مع وزير الخارجية الليبيريأجرت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية و التعاون، السيدة امباركة بوعيدة، يوم الأربعاء 10 شتنبر 2014 بالرباط ، مباحثات مع وزير الخارجية الليبيري، السيد أوغستين كبيهي نكفيان، الذي يقوم بزيارة عمل للمملكة.
خلال هذه المباحثات، أكدت السيدة بوعيدة على عزم المملكة الرفع من مستوى التعاون مع ليبيريا، مشيدة بالرغبة المشتركة لكلا البلدين في تقوية العلاقات الثنائية بينهما، لاسيما من خلال تبادل الزيارات و تفعيل الإجراءات المتفق عليها خلال اللجنة المشتركة الأخيرة للتعاون.
كما نوهت السيدة الوزيرة المنتدبة بالتقدم الذي شهدته العلاقات المغربية-الليبيرية، التي أضحت تتميز بتقارب وجهات النظر حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، لاسيما على مستوى الهيئات الإقليمية والقارية والدولية.
وجددت السيدة بوعيدة التأكيد على أهمية قيام البلدين باغتنام كل فرصة للتعاون من شأنها تعزيز قدرات البلدين وتبادل المعرفة والخبرات في إطار مقاربة تضامنية ومبتكرة، تتوخى تنسيق الجهود والإجراءات الضرورية للتغلب على التحديات التي تواجه القارة الأفريقية.
كما أوضحت السيدة بوعيدة أن المقاربة المغربية تتميز بالأهمية التي توليها للتنمية الاجتماعية والاقتصادية وتثمين الشراكات الناجحة، كما تشهد على ذلك الزيارات العديدة التي قام بها جلالة الملك محمد السادس، نصره الله ، إلى العديد من البلدان الإفريقية، والتي فتحت آفاق جديدة على المستوى السياسي و التقني والثقافي والاقتصادي.
علاوة على ذلك، استعرض المسؤولان آخر التطورات على الصعيدين الإقليمي والدولي، فضلا عن القضايا ذات الاهتمام المشترك. و في هذا السياق، جددت السيدة بوعيدة التأكيد على تضامن المملكة المغربية مع ليبيريا وبقية البلدان الإفريقية الشقيقة التي أصابها وباء إيبولا.